بريطانيان يطلقان مبادرة خيرية بمراكش لإطعام محتاجِين

حرر بتاريخ من طرف

تأكيدا للعلاقة التضامنية التي تربط عددا من المقيمين الأجانب بسكان مدينة مراكش المغربية، شارك السفير البريطاني لدى المقرب سايمن مارتن، أمس الأربعاء، في لقاء احتفائي بوصول مبادرة خيرية تضامنية أطلقها، قبل أشهر، مايك وود وزوجته لوسي أندرسون وود، وهما مستثمران بريطانيان في المجال السياحي بالمدينة الحمراء ، لتوزيع وجبات على الفئات الهشة والمعوزة في بعض أحياء المدينة القديمة، إلى رقم 20 ألف وجبة.

وتأتي هذه المبادرة الخيرية في إطار اختيار تضامني انخرط فيها مايك وود ولوسي أندرسون منذ سنوات، تجسد في إطلاق (مقهى حنّة) داخل المدينة القديمة، في شكل مشروع غير ربحي، خصصا مداخيله لخدمة الساكنة المحلية، باقتراح برنامج يهم تقديم دعم تعليمي لتلاميذ المدارس، مع تقديم مساعدات لمحتاجين من بين الفئات الهشة بمحيط المقهى.

ونظرا للإكراهات التي فرضها تفشي الجائحة، تم توجيه المشروع، بشكل مؤقت، نحو تقديم وجبات يومية، في حدود 150 وجبة يوميا، وتوزيعها، بشراكة وتنسيق مع جمعية (بيكالا) الهولندية، ذات التوجه الخيري والتضامني.

وساهم السفير البريطاني، الذي شارك في التظاهرة مرفوقا بزوجته، في إعداد وجبات الأكل وتوزيعها على عدد من المحتاجين، مع التوثيق للحظة تقديم الوجبة رقم 20 ألف؛ قبل التوجه، إلى أحياء أخرى، لتوزيع وجبات على المحتاجين بمنطقة باب دكالة القريبة، وذلك باستعمال الدراجات الهوائية رفقة أفراد من جمعية (بيكالا).

المصدر: إيلاف المغرب

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة