برلماني سابق بتازة يرشح زوجته باسم “الجرار” لمواجهة والدته المرشحة باسم “السنبلة”

حرر بتاريخ من طرف

لا حديث يستحوذ على صالونات مدينة تازة سوى تفاصيل قصة إقدام برلماني سابق على ترشيح زوجته باسم حزب الأصالة والمعاصرة لمواجهة والدته التي ترشحت بدورها باسم حزب الحركة الشعبية.

البرلماني السابق، غازي اجطيو، والذي سبق أن أمضى فترة اعتقال بسبب أعمال بلطجة، فرض على زوجته أن تترشح حزب الأصالة والمعاصرة في الانتخابات المحلية بجماعة بني فراسن، وبالتحديد في الدائرة رقم 4 والتي أعلنت والدته قبل ذلك بأنها قررت أن تخوض فيها الانتخابات المحلية باسم حزب “السنبلة”.

وكان البرلماني جطيو والمعروف محليا بلقب “بيزبيز” قد اعتقل بعد صدور حكم نهائي ضده في قضية أحداث عنف شهدتها هذه الجماعة التي يترأسها سابقا، حيث اتهم بالاستعانة بأصحاب سوابق قضائية قدموا من مدينة فاس للاعتداء على مواطنين كانوا يحتجون أمام مقر الجماعة للمطالبة بربط تجمعاتهم السكنية بالماء والكهرباء. وتعود هذه الأحداث إلى سنة 2011. وتمت إدانته في هذه القضية بستة أشهر حبسا نافذة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة