بالصور.. تواصل إخضاع سائقي سيارات الاجرة بمراكش لتحليلات كورونا

حرر بتاريخ من طرف

تتواصل بالمحطة الطرقية للمسافرين منذ أول أمس الاربعاء 27 ماي، حملة اخضاع سائقي سيارات الاجرة بمراكش لتحليلات كورونا، تحت اشراف السلطات المحلية.

ويخضع العشرات من المهنيين لتحاليل كشف الإصابة بفيروس كورونا المستجد، من طرف مصالح المديرية الجهوية لوزارة الصحة بمراكش بتنسيق مع السلطات الولائية والمحلية، والجمعيات المهنية الممثلة لسائقي سيارات الأجرة بمراكش، وذلك في اطار التدابير الجديدة لسلطات مراكش القاضية بضرورة اخضاع المنتمين للوحدات الصناعبة والانتاجية والهيئات المهنية لتحليلات استباقية نظرا للعدد الكبير للمنتمين اليها واحتكاكهم المتواصل بالمواطنين.

وقد صرح المعطي لعلكَة رئيس قسم الشؤون الاقتصادية و التنسيق بولاية جهة مراكش آسفي لـ “كشـ24” أن السائقين من صنفي سيارات الاجرة والذين يعتبرون من بين الفئات التي تشتغل في الواجهة، تم اعطاؤهم الاولية لتفادي نقل العدوى بين السائقين و الزبائن، مشيرا ان العملية همت لحدود الساعة 240 سائقا، وتتواصل الى غاية الاسبوع المقبل.

واشاد المسؤول الولائي بمجهودات رجال السلطة والقوات المساعدة ومصالح الامن المساهمين، في تنظيم الحملة  الى جانب ادارة المحطة التي قامت بتوفير الوسائل اللوجيستيكية الضرورية، مشيرا ان العملية تتم في ظروف جيدة، في مراعاة تامة للوسائل الوقائية واحترام مسافات الامان وارتداء الكمامات.

وتأتي خطوة إجراء التحاليل لسائقي سيارات الاجرة، في اطار توسيعالجهات المعنية لدائرة التحاليل الاستباقية للكشف عن فيروس كورونا المستجد في الوحدات الصناعية والتجمعات المهنية الكبرى، بالإضافة إلى المتواجدين في الصفوف الأمامية لمحاربة الجائحة المُعرضين للإصابة بالعدوى؛ وهو ما يُفسر ارتفاع عدد التحاليل إلى 10 آلاف يومياً.

وكشفت دورية لوزارة الصحة عن إستراتيجية جديدة تهدف إلى بلوغ مليونيْ فحص واختبار بحلول شهر يوليوز المقبل؛ وذلك في وقت يرتقب أن يبدأ رفع الحجر الصحي تدريجياً ابتداءً من 10 يونيو المقبل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة