انعدام الخدمات يجبر ساكنة “عين السنة” للاعتصام ليلا بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اعتصم العشرات من ساكنة اقامة عين السنة بحي المحاميد بتراب مقاطعة المنارة ليلة لأمس الخميس 15 مارس بسبب انعدام الخدمات، و المشاكل العديدة التي تتخبط الاقامة السكنية الجديدة.

ورفع المعتصمون شعارات غاضبة ضد اصحاب المشروع والمصالح الجماعية بسبب عدم الوفاء بالوعود المقطوعة للساكنة، علما ان الساكنة تعاني الامرين امام صمت السلطات المحلية . وتعيش حالة عزلة و ظلام حائك يلزم الساكنة تشغيل اضواء الهاتف ليلا للوصول الى الاقامة السكنية بسبب عدم و جود انارة على مدخل الاقامة.

من جهة اخرى لا وجود لمسلك خاص بالراجلين للانتقال الى الجهة المقابلة من شارع كماسة حيث تظطر الساكنة الى اعتماد اسلوب المغامرة قي اجتياز الشارع باعتباره الحل الوحيد، الى جانب عدم وجود مراب للدراجات النارية و السيارات في الاقامة كلها، ليبقى التساؤل المطروح من المسؤول عن مراقبة التراخيص التي يتم منحها مادامت لا تستجيب للشروط، علما ان المرائب و غيرها من الخدمات الضرورية تعتبر من أهم نقاط دفتر التحملات في الاقامات السكنية.

يدكر أن الساكنة بادرت الى مراسلة العديد من الجهات المحلية  لكن دون جدوى، ما جعلها تناشد والي الجهة كريم قسي لحلو و السلطات المحلية للتدخل من اجل ايجاد حل بهذا الخصوص وفك العزلة عن الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة