انطلاق حملة “بارك من الحكرة” ضد نفايات الحيطي بأسفي + صور

حرر بتاريخ من طرف

شهدت مدينة أسفي صباح يوم أمس الثلاثاء، مسيرة شعبية كانت قد دعت إليها الجبهة الموحدة لجمعيات المعطلين بأسفي، وأيضا بمشاركة أبناء المدينة من شباب وشيوخ ردا على وزيرة البيئة حكيمة الحيطي، التي أرادت أن تجعل من معامل الإسمنت بالإقليم، فرنا للنفايات الإيطالية السامة.
هذه النفايات التي أجمعت كل وسائل الإعلام الإيطالية، على أنها سامة و تشكل تهديدا خطيرا على صحة المواطن إذا تم حرقها، هذا التلوث الذي سينضاف إلى تلوث أكبر خنق الساكنة منذ الستينيات من القرن الماضي –ثلوث المركب الفوسفاطي -كما دشنت الجبهة حملتها “باركا من الحكرة ”
وقد اتخذت هذه المسيرة من مدار الجريفات منطلقا لها كما توقف أمام المستشفى الإقليمي محمد الخامس، ورفعت شعارات قوية تندد بالوضع المقلق والمتردي للخدمات الصحية، التي يقدمها المستشفى وكذلك استفحال الرشوة والزبونية، لتختتم هذه المسيرة الشعبية بعد عبورها الحي الإداري، أمام قصر العمالة حيث تطرقت الكلمة الختامية لأهم المطالب التي رفعها المشاركون في هذه المسيرة الشعبية مسيرة “باركا من الحكرة” و المتمثلة في مستشفى متعدد الاختصاصات لسد الخصاص الذي تعاني منه المدينة في مجال الصحة خصوصا الأمراض المرتبطة بالتلوث
خلق 5000 منصب شغل لأبناء الإقليم خصوصا، بعد سرق المشروع الصيني من المدينة وعدم استفادة أبناء الإقليم من المشاريع الكبرى بالمدينة –خلق مساحات خضراء تقلل من أضرار التلوث وأيضا خلق فضاءات ترفيهية للساكنة وختم المتحدث باسم الجبهة كلمته بدعوة الغيورين عن المدينة إلى مزيد من النضال حتى تحقيق كل المطالب المشروعة للساكنة المسفيوية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة