اندونيسي ينشر “السيدا” بين صفوف مقاتلي تنظيم داعش الارهابي

حرر بتاريخ من طرف

اندونيسي ينشر
أعدم تنظيم داعش الإرهابي أحد عناصره المصابين بالمرض القاتل الإيدز، وهو من الجنسية الإندونيسية، بعد أن تزوج إيزيدية وتبرع بالدم لمقاتلين جرحى.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، اكتشف انتشار المرض بين صفوف التنظيم، عند ذهاب مقاتل مصري (30 عاما) إلى طبيب يشكو من أعراض مرض غامض، بعد اغتصابه لفتاة إيزيدية (15 عاماَ) مصابة بالمرض القاتل الذي نُقل لها المرض من مقاتل آخر الإندونيسي.

​وقالت صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية، إن الداعشي الإندونيسي نشر الرعب بين صفوف مقاتلي التنظيم في مدينة “الشدادي” قرب الحسكة السورية، بعد انتشار خبر إصابته بالإيدز، إذ أنه نقل العدوى لفتاةٍ إيزيدية (15 عاما) بعد أن بيعت له والتي بدورها نقلتها إلى مقاتلين اثنين على الأقل من الجنسية السعودية قاما باغتصابها.

وكشف التحقيق أن الإندونيسي كان على علم بإصابته بالإيدز قبل انضمامه إلى داعش في شتنبر الماضي، وقام بنقل العدوى عبر التبرع بالدم، وبعد اغتصاب الفتاة الإيزيدية التي اغتُصبت أيضا من قبل مقاتل مصري.

​كما أشارت التحقيقات أيضا إلى أن أحد “أمراء” داعش الإجرامي قام باغتصاب الفتاة الإيزيدية ذاتها المصابة، إلا أن إصابته بالعدوى لم تؤكّد بعد، ومن غير المعروف إن كانت تحمل المرض في وقت اغتصابها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة