انخفاض اسعار “الاكستازي” يساهم في استفحال الادمان بحي الملاح

حرر بتاريخ من طرف

تسبب انخفاض ملموس في اسعار حبات الهلوسة، في المساهمة في انتشار رهيب لعدد المدمنين عليها في حي الملاح بالمدينة العتيقة لمراكش.

وحسب اتصالات مواطنين بـ “كشـ24″، فإن اسعار هذا النوع من المخدرات ساهم في سقوط عدد كبير من المراهقين في براثن الادمان، خصوصا بعدما صارت 10 دراهم كافية لاقتناء حبة واحدة، يتم في بعض الاحيان اقتسامها بين اثنين من المدمنين الذين يكونون عادة قاصرين او مراهقين، وفق ما اكده عدد من المواطنين بحي الملاح.

وتضيف المصادر، ان اقراص الاكستازي صارت منتشرة بشكل مهول في الحي، والذي كان اصلا الملاذ الرئيسي للمدمنين على مختلف انواع المخدرات منذ عقود، حيث ينتشر في الحي مروجو الحشيش والكيف واقراص الهلوسة، وكل انواع المخدرات المتواجدة في المغرب.

واعتبر مهتمون تفشي تجارة المخدرات في الحي تقويضا للمجهودات الملكية في هذا الصدد، بعدما تم تدشين مركز لمحاربة الادمان في الحي، ما يستوجب تدخلا امنيا وازنا لتجفيف منابع المخدرات في هذا الحي العتيق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة