انتشال جثة رابعة لامرأة من بين ضحايا فيضانات واد آلفت بإقليم أزيلال

حرر بتاريخ من طرف

علم لدى السلطات المحلية بعمالة إقليم أزيلال، أن عناصر الوقاية المدنية تمكنت، من انتشال جثة رابعة لامرأة من بين ضحايا فيضانات واد آلفت بإقليم أزيلال.

وأوضح المصدر ذاته أن مجهودات عناصر الوقاية المدنية مكنت أمس الخميس من انتشال جثة الضحية التي تعود لامرأة تبلغ من العمر حوالي 60 سنة بدوار امينيف فراك على بعد 35 كيلومترا من الجماعة القروية تيلوكيت، مشيرا إلى أن البحث لازال جاريا عن جثة ضحية أخرى من قبل السلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية وساكنة الجماعة.

يشار إلى أن عناصر الوقاية المدنية كانت قد انتشلت، أمس وأول أمس، جثت ثلاثة ضحايا (طفلتان وامرأة).وكان واد “آلفت” قد عرف فيضانات أدت إلى انجراف ثلاث منازل كان أحدها يأوي ثلاث نساء وطفلتين، وذلك على إثر التساقطات المطرية الغزيرة والرياح العاصفية التي شهدتها بداية الاسبوع جماعة تيلوكيت التابعة للإقليم.

وتسببت السيول القوية الناجمة عن هذه الأمطار الغزيرة أيضا في خسائر مادية تجلت في قطع الطريق الجهوية رقم 302، خاصة بين مركز تيلوكيت ودوار امينواك على مسافة ستة كيلومترات، وانهيار قنطرة على واد أحنصال.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة