اليونيسيف تدعو إلى جهود منسقة لتلبية احتياجات الأطفال المهاجرين بجنوب أفريقيا

حرر بتاريخ من طرف

دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، أمس الاثنين، إلى بذل جهود منسقة بين مختلف الجهات المعنية، لتلبية احتياجات الأطفال المهاجرين والمشردين في جنوب إفريقيا على نحو فعال.

وقالت ممثلة اليونيسيف، هيلين نيانغويا، خلال مائدة مستديرة عن موضوع الأطفال غير المصحوبين والمنفصلين عن ذويهم، إن “أكثر من ستة ملايين طفل مهاجر ومشرد يعيشون حاليا في جنوب أفريقيا، مما يتطلب تعاونا أكبر بين الجهات الحكومية والمنظمات غير الحكومية المحلية والمنظمات الدولية”.

وسجلت الخبيرة الأممية في مجال حماية الطفل، أن جنوب أفريقيا هي الوجهة الرئيسية للأطفال المتنقلين في أفريقيا، مشيرة إلى أن واحدا من بين كل أربعة مهاجرين إلى هذا البلد الجنوب أفريقي يكون طفلا.

وأضافت في هذا الصدد أن “العدد الكبير من الأطفال المشردين في جنوب أفريقيا ينحدرون أساسا من بلدان شرق وجنوب أفريقيا، مثل الموزمبيق وزيمبابوي ومالاوي”.

من جهتها، أكدت ممثلة وزارة التنمية الاجتماعية في جنوب إفريقيا، أن القانون في جنوب أفريقيا تشمل جميع الأطفال، بمن فيهم الأطفال المهاجرون.

وقالت إن الوزارة الوصية تسهر على استمرارية تقديم الخدمات بوضع وتنفيذ سياسات لتوفير الحماية والرعاية للأطفال المهاجرين.

وتفيد منظمة اليونيسيف بأن آلاف الأطفال غير المصحوبين والمهاجرين يعبرون يوميا حدود جنوب أفريقيا، مما يشكل تحديا رئيسيا للمنظمات الإنسانية العاملة في هذه المنطقة من القارة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة