الوردي يستعد للعودة للعمل في هذا المستشفى بعد إعفاءه خلال الزلزال السياسي

حرر بتاريخ من طرف

يستعد الحسين الوردي وزير الصحة المعفى من طرف الملك من منصبه، للعودة إلى منصبه السابق كرئيس لمصلحة المستعجلات بالمركز الاستشفائي ابن رشد بالدار البيضاء وفق ما اورده موقع “الاول”.

وكان الوردي قبل تعيينه وزيرا للصحة يشتغل كأخصائي في التخدير والإنعاش وطب المستعجلات والكوارث، وهو رئيس مصلحة الاستقبال بمستعجلات المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد ورئيس لجنة الاشراف على المستعجلات بولاية الدار البيضاء الكبرى. كما يشغل مهمة الكاتب العام للجمعية المغربية لطب المستعجلات والكوارث، وهو منذ عام 2000 رئيس اللجنة الوطنية لمعادلة الشواهد في علوم الصحة بوزارة التعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي.

كما اشتغل مديرا للتكوين في طب المستعجلات والكوارث، وخبيرا لدى المنظمة العالمية للصحة في هذا المجال منذ 1998.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة