الوالي صبري والعلوة في مقدم مشيعي جنازة الضابط ضحية حادثة السير بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

ووري قبل قليل من عصر يومه الاربعاء 24 يناير، جثمان ضابط الامن الراحل عبد الحفيظ الكرجوم الذي لقي مصرعه عشية أمس الثلاثاء إثر حادثة سير مروعة بمراكش.

وتقدم والي الجهة بالنيابة وعامل اقليم قلعة السراغنة محمد صبري، ووالي أمن مراكش سعيد العلوة، مشيعي جنازة الراحل بعد اداء صلاة الجنازة على روحه في مسجد مولاي الحسن بحي المحاميد غير بعيد عن منزل الراحل بحي الحسنى بتراب الملحقة الادارية اسكجور ، قبل تشييع جنازته الى مقبرة الامام السهلي بسيدي ميمون، حيث ووري جثمانه الثرى بحضور العشرات من زملائه واصدقائه وأقاربه وعدد من المسؤولين الامنيين ورجال السلطة.

ويشار أن الراحل لقي مصرعه بحي عين إيطي بمراكش، بعدما دهسته شاحنة من الحجم الكبير، خلال تنقله على متن دراجة نارية قرب مفترق الطرق المجاور لاقامة الزهور بتراب مقاطعة النخيل.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة