النيابة العامة تحقق في وفاة 5 أشخاص خلال حفل لـ”سولكينغ” بالجزائر

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت النيابة العامة بالجزائر العاصمة، الجمعة، فتح تحقيق في وفاة 5 أشخاص، بينهم طفلة عمرها 13 عاما، خلال حفل مغني الراب الشهير سولكينغ ليلة الخميس.

وأفاد البيان للنيابة العامة أنه “إثر الحادثة المؤلمة التي وقعت خلال الحفل المنظم ليلة الخميس، بملعب 20 غشت ببلوزداد، والذي أودى بحياة 5 أشخاص، بينهم فتاة لا تتعدى 13 سنة، قمنا بالتنقل إلى مكان الحادثة رفقة عناصر الشرطة القضائية”.

وأضاف “بعد المعاينات الأولية أمرنا بفتح تحقيقات معمقة بغرض معرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة المؤلمة مع تحديد المسؤوليات”.

في السياق ذاته، أفاد موقع “كل شيء عن الجزائر” الناطق بالفرنسية، أن القتلى 3 شباب وفتاتان، إلى جانب 21 جريحا.

وأوضح الموقع، أن الضحايا سقطوا جراء التدافع الناجم عن توافد الآلاف أمام مدخل “ملعب 20 غشت” قبل بداية الحفل.

وقُدر عدد الحضور ما بين 40 و50 ألف شخص، بينما كان المتوقع حضور 35 ألفا بحسب عدد التذاكر المباعة وفقا للتقدير الرسمي.

حفل سولكينغ -الملقب بالإعصار- هو الأول لمطرب الراب، الذي عاد لبلاده للمرة الأولى بعد “هجرته غير الشرعية” إلى أوروبا، حيث قدم العديد من الأغاني والحفلات لسنوات عدة، وله شعبية كبيرة كانت في انتظار حفله الأول.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة