المغرب يُروّج لترشيحه بمجلس الاتحاد الدولي للاتصالات

حرر بتاريخ من طرف

نظم مساء أمس الخميس، بدبي، حفل استقبال للترويج لترشيح المغرب لولاية جديدة لمجلس الاتحاد الدولي للاتصالات وترشيح حسن طاليب رئيس قسم المراقبة التقنية بالوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، لعضوية لجنة لوائح الراديو بالاتحاد.

وشهد الحفل، الذي ترأسه محمد أيت وعلي سفير صاحب الجلالة بالإمارات، رئيس الوفد المغربي المشارك في مؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد الدولي للاتصالات 2018 الذي يتشكل من قطاعات وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، والوكالة الوطنية لتقنين المواصلات والهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، تقديم عدة عروض تم خلالها إبراز جوانب القوة في الترشيحين ودعوة المشاركين في المؤتمر إلى دعم المغرب والتصويت لفائدته خلال الانتخابات المتعلقة بالمجلس ولجنة لوائح الراديو.

وفي كلمة له خلال هذا اللقاء، الذي حضره الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات، هولن زهاو ورؤساء وفود ومندوبون مشاركون في المؤتمر من مختلف الجنسيات، استعرض السيد أيت وعلي مختلف الأوراش والانجازات التي حققها المغرب في مجال الاتصالات، مؤكدا في هذا الصدد أن المملكة جعلت من التقنيات الجديدة للإعلام والاتصال رافدا اساسيا للتنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة وذلك بدعم من استراتيجية المغرب الرقمي.

وأضاف أن المغرب، لم يدخر جهدا، منذ أن أصبح عضوا في الاتحاد الدولي للاتصالات، في بذل الجهود من اجل المساهمة بشكل بناء في أشغال مختلف هيئات الاتحاد والمشاركة بشكل مسؤول في تدبيرها وذلك وفق منهجية توافقية ومنفتحة ومتكاملة مع مراعاة الاحترام المتبادل بين جميع الدول الاعضاء.

ودعا أيت وعلي بالمناسبة ممثلي الدول المشاركة في المؤتمر الى دعم الترشيحين اللذين تقدم بهما المغرب، مبرزا أن من شأن انتخاب المملكة في المنصبين المذكورين، إعطاء دفعة جديدة للاتحاد وإضفاء دينامية أكبر على هياكله.

من جانبه ، استعرض طاليب، مهندس دولة في الاتصالات، مساره المهني والتجربة التي راكمها في مجال الاتصالات منذ 24 سنة ومشاركته الفعالة في مختلف المؤتمرات العالمية للاتصالات المتعلقة بالراديو ، مؤكدا عزمه العمل بكل تفان واخلاص وموضوعية للنهوض بلجنة لوائح الراديو بالاتحاد وتعزيز عملها وأدائها .

من جهته، قال الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات، إن المغرب ليس غريبا على الاتحاد، فقد ساهم لسنوات عديدة في مختلف هياكله، كما ان المملكة سبق لها ان استضافت مؤتمرا للاتحاد في مراكش، داعيا بدوره الى مساندة الترشيح المغربي للمنصبين.

تجدر الاشارة الى أن اشغال مؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد الدولي للاتصالات 2018 في دورته ال20، انطلقت الاثنين الماضي بدبي وتتواصل الى غاية 16 نونبر يتم خلالها انتخاب فريق الإدارة العليا للمنظمة والدول الأعضاء في المجلس وأعضاء لجنة لوائح الراديو.

يذكر أن الاتحاد الدولي هو منظمة دولية تعنى بتطوير مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و الاتصال علاوة على توزيع نطاقات الترددات المتعلقة بالراديو.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة