المغرب يمنح صفقة صيانة مزرعة الرياح بطنجة لتحالُف شركات صينيّة

حرر بتاريخ من طرف

كشفت وسائلُ إعلام إسبانية عن منح المغرب صفقة صيانة مزارع توليد الطاقة الريحية بمدينة طنجة لإحدى الشركات الصينية العالمية.

وأكّدت صحيفة “لاراثون” الإسبانية، أن “المكتب الوطني للكهرباء و الماء الصالح للشرب (ONEE) اختار شركة صينية لضمان تشغيل وصيانة مزرعة الرياح طنجة- ظهر سعدان، التي تبلغ طاقتها المركبة 107.1 ميغاوات”.

وأوضحت الصحيفة أن هذ الإختيار وقع على الشركة المذكورة، بعد مناقصة بدأت في يناير 2022، حيث تم اختيار تحالف(“كونسورتيوم”) للشركات الصينية المكون من “CRRC Dalian Co. Ltd” والشركة الهندسية “CACS” وشركة “Zhongtian Huineng”.

وأضافت “لاراثون”، سوف يقوم التحالف الصيني، بتشغيل مزرعة الرياح ظهر سعدان لمدة ثلاث سنوات، إذ يتكون العقد بشكل خاص من مراقبة وتشغيل جميع توربينات الرياح البالغ عددها 126 في المزرعة، فضلاً عن الشبكة الكهربائية الداخلية ذات الجهد العالي، التي توفر الإتصال بين المزرعة و محطة الإخلاء، من أجل تحسين ظروف تشغيل التوربينات.

وأضاف المصدر نفسه، أن العقد يتضمن أيضًا دورات تدريبية لموظفي المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب على صيانة المعدات و إصلاحها.

يذكر موقع “ظهر سعدان” هو جزء من مزرعة الرياح طنجة الأولى، التي افتتحها الملك محمد السادس في يونيو 2010، بطاقة مركبة 140 ميغاواط، وتعتبر الأكبر في أفريقيا، حيث تم تطويره في منطقتين بطول 42 كيلومترًا: الأولى تقع في ظهر سعدان (22 كلم جنوب شرق طنجة)، وتتكون من 126 توربينة رياح، أما الثانية فتقع على بعد 12 كلم شرق طنجة وتضم 39 توربينة رياح.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة