المغرب يشارك في الاجتماع الأول للهيئات الوطنية لتقنين الأدوية بجاكرتا

حرر بتاريخ من طرف

شارك المغرب في الاجتماع الأول للهيئات الوطنية لتقنين الأدوية للدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، المنعقد في جاكرتا يومي 21 و 22 نونبر الجاري.

ومثل المغرب خلال هذه التظاهرة الدولية، التي شهدت حضور أزيد من 30 بلدا من دول منظمة التعاون الإسلامي، مدير مديرية الأدوية والصيدلة التابعة لوزارة الصحة، السيد جمال توفيق، ورئيس قسم الصيدلة في الوزارة، السيد وديع زرهوني.

وأبرز رئيس الوكالة الإندونيسية لمراقبة المنتجات الغذائية والأدوية، بيني لوكيتو، خلال افتتاح الاجتماع، التقدم الملحوظ الذي سجله القطاع في العالم، داعيا إلى إرساء تعاون أمثل لفائدة شعوب العالم.

كما أشار إلى أنه يتعين على السلطات الوطنية المكلفة بتقنين قطاع الصيدلة بذل جهود أكبر عبر مختلف أشكال التعاون بهدف ضمان نجاعة العمل في المجال سواء على الصعد الوطني أو الإقليمي أو العالمي.

وأبرز أن تحسين تقنين القطاع وتعزيز إنتاج الصناعة الدوائية يعد من ضمن المحاور الرئيسية وأهداف الاجتماع.

وناقش الخبراء ومهنيو القطاع الصحي، لمدة يومين، عدة مواضيع تتعلق بشكل خاص بتحقيق الاكتفاء الذاتي من الأدوية واللقاحات، وتبادل التجارب والممارسات الجيدة المتعلقة بتقنين الأدوية وتحديد نقاط قوة وضعف سوق الأدوية.

كما تطرق المشاركون إلى الاستراتيجيات الملائمة من أجل تسريع الإنتاج والولوج إلى الأدوية ذات الجودة والآمنة والفعالة.

وشارك في الاجتماع أيضا ممثلو عدد من المنظمات الدولية المعنية بهذا الميدان، ومنها منظمة الصحة العالمية، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، إلى جانب فاعلين في مجال صناعة الأدوية وجمعيات عاملة في المجال الصيدلي والطبي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة