المغرب يرتقي إلى المركز الـ34 عالمياً في مجال الربط بالكهرباء

حرر بتاريخ من طرف

أفاد التقرير السنوي حول ممارسة الأعمال برسم سنة 2020، الصادر الخميس، أن المغرب يوجد في المرتبة الـ34 عالميا من بين 190 بلدا في مجال الربط بالكهرباء، مسجلا تقدما مهما بـ 73 مرتبة مقارنة مع تقرير سنة 2012، وهي السنة التي تم خلالها إدخال هذا المؤشر، وبـ 25 مرتبة مقارنة بالتقرير الصادر السنة الماضية.

وجاء في مذكرة تقنية لرئاسة الحكومة أنه من بين سبعة بلدان إفريقية مقارنة، سجل المغرب أقوى أداء منذ 2012 ليرتقي الى الرتبة 34 عالميا والثانية على المستوى الافريقي خلف جزر موريس.

ومقارنة مع سبعة بلدان في قياس أداء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، جاءت الإمارات العربية المتحدة في المقدمة، تليها المملكة العربية السعودية التي استعادت الرتبة التي كانت تحتلها سنة 2012، ثم المغرب الذي حل في الرتبة الثالثة على مستوى المنطقة.

ووفقا للوثيقة، شهد مؤشر ربط الشركات الصناعية بشبكة الكهرباء في المغرب، والذي تم قياسه على مستوى مدينة الدار البيضاء، تحسنا كبيرا خلال السنوات الثماني الماضية، حيث يتم تنفيذ هذا الإجراء في 4 مراحل، عوض 5 سنة 2011، تطلب 31 يوما، مقارنة بـ 71 يوما سنة 2011.

من جهة أخرى، حصل المغرب على 7 نقاط من المؤشر الفرعي الذي يقيس موثوقية الإمداد بالكهرباء وشفافية التعريفات، وذلك على بعد نقطة واحدة من الدرجة القصوى (8 نقاط).

وعزا تقرير ممارسة الأعمال المكاسب التي حققها المغرب، إلى الإصلاحات التي تم إجراؤها بشكل خاص على مستوى مدينة الدار البيضاء، حيث حسنت شركة التدبير المفوض المكلفة بتدبير الكهرباء (ليديك)، خلال الفترة مابين 2011 و 2019، الخدمات المقدمة للشركات فيما يتعلق بآجال معالجة ملفات الربط بشبكة الكهرباء وقامت بنشر التزامات الخدمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة