المغرب يحرز ميدالية ذهبية للابتكار في معرض دولي بكوريا الجنوبية

حرر بتاريخ من طرف

حاز المغرب على الميدالية الذهبية للابتكار في فعاليات المعرض الدولي للابتكار “بيكسبو 2018” المنظم في مدينة كوانكجو بجمهورية كوريا الجنوبية خلال الفترة الممتدة ما بين 31 أكتوبر و 2 نونبر 2018.

وقد حصل المغرب على هذا التتويج بفضل ابتكار جديد يحمل اسم “التشغيل الآلي لتثليج الأسماك في سفن الصيد الساحلي”، تم تقديمه خلال هذه التظاهرة العالمي التي تعرف مشاركة 680 عارضا ، ينتسبون إلى 60 دولة موزعة عبر مختلف مناطق العالم.

ويعتبر هذا الابتكار ثمرة تعاون وشراكة بين كل من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية ، التابعة لجامعة ابن زهر ـ أكادير، ومجلس جهة سوس ماسة، والقطب التنافسي “أكادير أليوبول” المتخصص في تثمين منتجات الصيد البحري.

وأفاد مصدر مسؤول بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير أن المغرب تمكن من انتزاع هذا التتويج المستحق بفضل أصالة ابتكاره الذي استطاع أن يفرض جدارته وسط منافسة حادة لدول لها باع طويل في المجال مثل كندا والولايات المتحدة والهند وروسيا وماليزيا وإيطاليا.

وحسب المصدر نفسه، فإن فريق العمل الذي يقف وراء هذا الإنجاز المغربي يضم كلا من الدكتور محمد بوعياد ، والمهندس خليل بلقاسمي، وتورية بنرباح من القطب التنافسي “أكادير أليوبول”، إضافة على فريق العمل التابع للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأكادير والذي يضم كلا من الأساتذة أنس حاتيم ، وإبراهيم بوعشرين، ورشيد صلغي، وبلقاسم إيمودان.

للتذكير ، فقد سبق للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية ، التابعة لجامعة ابن زهر بأكادير أن توجت خلال دورة السنة الماضية للمعرض الدولي “بيكسبو 2017” بجائزتين ، الأولى عبارة عن ميدالية ذهبية عن ابتكار حول “منع تآكل الحديد في الوسط الكلوريدري بواسطة استعمال النباتات الزيتية لنبات الزعتر” ، والثانية عبارة عن ميدالية فضية حول ابتكار يتعلق ب” استعمال تقنية الايليكتروكيمياء من أجل تصفية المياه العادمة الملوثة بالمبيدات”.

وضم فريق العمل الذي أنجز هاذين الابتكارين كلا من الأستاذين لحسن بازي ولحسن بامو، و الدكتور محمد الرامي ، والدكتور لحسن بويا من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأكادير، إضافة إلى الأستاذ بلخير حموتي من جامعة محمد الأول بوجدة

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة