المغرب يحتضن مؤتمرا دوليا حول الأنظمة الذكية المتقدمة

حرر بتاريخ من طرف

تنظم كلية العلوم والتقنيات بطنجة وجامعة عبد المالك السعدي، بين 12 و 14 يوليوز الجاري، المؤتمر الدولي حول دور الأنظمة الذكية المتقدمة في دعم التنمية المستدامة وتطبيقاتها في مجالات الزراعة والطاقة والصحة والبيئة (إي آي 2 إس دي 2018).

وأبرز المنظمون في بلاغ صحفي، أن المؤتمر يعتبر على درجة “عالية من الأهمية”، إذ سيتميز بمشاركة أزيد من أستاذ وباحث، كما تتضمن أشغاله عروض علمية على مستوى عال، يقدمها أساتذة من داخل وخارج المملكة، إلى جانب تقديم 200 بحث أكاديمي أمام لجان متخصصة، من طرف الباحثين والطلبة القادمين من مختلف أنحاء العالم.

ويعرف مؤتمر (إي آي 2 إس دي 2018) هذه السنة، مشاركة وفد صيني علمي رفيع المستوى، حيث تحضر الصين كضيف شرف على هذا الملتقى العلمي في إطار تعزيز العلاقات بين المغرب وجمهورية الصين الشعبية على المستويين الأكاديمي والعلمي.

ويهدف المؤتمر إلى الإسهام في تطوير النظم والمعايير المتبعة في الزراعة المستدامة وإنتاج الطاقات البديلة والوقوف على التجارب والممارسات المتميزة في مجالات الصحة والبيئة.

كما ستتمحور أشغال المؤتمر حول عدد من المحاور تتمثل في “مساهمة الابتكار التكنولوجي في التنمية المستدامة”، و”أهمية الطاقة المتجددة في حماية البيئة”، و”تطبيقات التكنولوجيا الخضراء في مجال الصحة والبناء”، و “إنترنت الأشياء”، و “تحليلات البيانات الكبيرة”، و”أجهزة الاستشعار اللاسلكية”، و”التكنولوجيا الجيوميكانية” و”تحليلات المخاطر والأنظمة الوقائية”.

كما سيتميز هذا الملتقى العلمي بتنظيم مائدة مستديرة بمشاركة أساتذة وخبراء من عدد من الجامعات المغربية حول موضوع “دور التكنولوجيا الحديثة في التنمية المستدامة في مجال الزراعة والطاقة والصحة والبيئة”.

ويشكل المؤتمر العلمي، الذي ستجري فعالياته برحاب كلية العلوم والتقنيات بطنجة، فرصة لتجميع خبرات الباحثين والمطورين والقطاع خاص، ومناسبة لإقامة شراكات وتعاون بين الجامعات المغربية والأجنبية لبحث سبل تطبيق المشاريع في مجالات البحث العلمي ذات الاهتمام المشترك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة