المصورون يشتكون المتطفلين على المهنة في رمضان لسلطات مراكش

حرر بتاريخ من طرف

وجهت جمعية محترفي التصوير الفوتوغرافي للتنمية المستدامة بجهة مراكش آسفي، شكاية الى السلطات المحلية بمراكش لرفع الضرر الذي يلحقهم، جراء الفوضى التي يعرفها قطاع التصوير بالمدينة خصوصا في شهر رمضان والاعياد.

و حسب الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، فإن الجمعية نبهت لخطورة الوضع، والتصرفات العشوائية واللاقانونية التي تلحق ضررا بالمهنيين والقطاع .

والتمست الجمعية من السلطات، التدخل للحد من النزيف والمشاكل التي أصابت القطاع الذي يشغل شريحة كبيرة من المهنيين والاجراء، مشيرة الى ان القطاع يعرف إقبلا شديدا ورواجا كبيرا في المناسبات والاعياد، خاصة في العشر الليالي الاخيرة من شهر رمضان، إلا ان هذا الاقبال يقابل بمزاحمة دخلاء للمهنيين في مورد رزقهم بشكل غير قانوني .

وتضيف الشكاية، أن اصحاب محلات التصوير ينتظرون هذه المناسبات بفارغ الصبر كي تنتعش تجارتهم من أجل التغلب على المشاكل والاكراهات والديون ومستحقات الاجراء وغيرها، ما ييتوجب حمايتهم من نشاط الدخلاء على المهنة.

والتمست الجمعية من السلطات، التدخل لمنع استغلال الساحات والحدائق العمومية والمحلات الغير مرخصة للتصوير، و نصب الخيام بطرق غير مشروعة حماية للمهنيين من الاضرار المادية الكبيرة التي تلحقها بهم، هذه السلوكات الصادرة عن متطفلين على القطاع .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة