المصالح الامنية بالمغرب تنشر صور متورطين في اعتداءات باريس في حالة فرار

حرر بتاريخ من طرف

عممت المديرية العامة للامن الوطني، صورا للمتهمين الفارين على خلفية اعتداءات باريس، بجميع المراكز الامنية بالمغرب.

و يتعلق الامر بكل من، صلاح عبد السلام و محمد ابريني ، بعدما صارا  يشكلان خطرا،  على اي بلد يستقرون فيه سواء تعلق الامر بالمغرب “بلدهم الام” او اي دولة اخرى يحلان بها .

وحسب ما نشره موقع “لوسوار” البلجيكي فإن الأمن المغربي نشر صور المبحوث عنهما، ودعا كل من تعرف عليهما الإخبار عن مكان وجودهما، وزويد المصالح الأمنية بالمعلومات الكافية حول الإرهابيين، اللذان يشكلان خطرا على المغرب وعلى الدول الأوروبية، لانتمائهما لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.  

ويشار أن  مذكرة بحث دولية، صدرتفي حق صلاح عبد السلام ومحمد أبريني، في كل من فرنسا وبلجيكا بعد الاعتداءات الإرهابية الأخيرة التي شهدتها باريس، خلال الشهر الماضي.

ويسعى المغرب، إلى توقيف جميع الأشخاص الذين يشتبه أنهم على علاقة لهم بتنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية “داعش”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة