المستشار برادة يرد على البيان التوضيحي لمقاطعة المدينة

حرر بتاريخ من طرف

رد المهندس رضوان برادة المستشار الجماعي بمجلس مقاطعة المدينة بمراكش، على مدير المصالح الادارية بالمقاطعة الذي اقحم نفسه ورد نيابة عن يونس بنسليمان، بخصوص غياب الاخير عن المقاطعة وتعطل مصالح المواطنين بسبب هذا الغياب.

وحسب المراسلة الجوابية للمستشار برادة، فإن البيان التوضيحي الصادر عن مديرية المصالح الادارية بمقاطعة المدينة ردا على مراسلة المستشار الموجهة للرئيس بنسلميان، كان الهدف منه فقط التشهير به كمستشار ورئيس للجنة التواصل والاعلام.

ويضيف المستشار برادة ان مدير المصالح الادارية وبالرغم من خبرته الطويلة في الميدان لدرجة انه صار على ابواب التقاعد، مع ذلك فقد تجاهل حقيقة وطبيعة مراسلة المستشار، الذي كان قد راسل رئيس المقاطعة بشكل لا يعني المسؤول الاداري باي شكل من الاشكال، مشيرا ان الرسالة كانت سياسية بالدرجة الاولى وبعيدة كل البعد عن الموظفين.

ولفت برادة انتباه مدير المصالح الادارية الى ان اللجنة المؤقتة تشتغل بطلب وإمرة من الرئيس او من المكتب وحتى اللجان الدائمة تشتغل على نقط جدول اعمال الدورات، او بدعوة من الرئيس لاعداد ملف اي برنامج ثقافي او رياضي او اجتماعي، وبصفته رئيس لجنة التواصل والاعلام المؤقنة يوكد انه لم يسبق له تجاهل امر الرئيس في ما يخص اللجنة المذكورة.

واضاف برادة ان مدير المصالح الادارية لا يحق له تثمين عمله او التشهير به، والدخول في جدل وسط السياسيين او استخدام منصبه لنصرة طرف او الاطاحة بطرف، ما يعتبر امرا لا اخلاقيا و لا يليق بمقام مدير المصالح الادارية، او حتى بالكاتب العام ان صح الذكر لا سيما انه مشرف على التقاعد.

وفي سياق متصل، كشف رضوان برادة في تصريح لـ “كشـ24” ان مراسلته لرئيس مجلس مقاطعة المدينة المؤرخة في 28 ماي والتي اثارت هذه الضجة كانت وراء الافراج على عشرات الملفات والوثائق التي كانت تنتظر امضاء الرئيس الغائب دوما، مؤكدا ان حضوره في اليوم الموالي للمراسلة ساهم في قضاء اغراض العشرات من المواطنين، مجددا دعوته لرئيس المقاطعة، للحضور ولو مرة واحدة في الاسبوع لقضاء اغراض المواطنين الذين انتخبوه ووضعوا ثقتهم فيه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة