المروحية الطبية تنقذ رجلا أصيب في حادثة سير بعد نقله من العيون للمستشفى الجامعي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

واصلت المروحيات الطبية لوزارة الصحة تدخلاتها الاستعجالية لإنقاذ حالات صحية حرجة، وذلك بكل من العيون ووجدة والحسيمة.

وذكر بلاغ لوزارة الصحة، الأربعاء 26 يوليوز، أنه تم إنقاذ رجل أصيب في حادثة سير ونقله بالمروحية الطبية من المركز الاستشفائي الجهوي بالعيون إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.

وأوضح البلاغ أن رجلا يبلغ من العمر 39 سنة، تعرض لحادثة سير أصيب على إثرها بكسر على مستوى العنق، مسجلا أنه تم استقباله بقسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجهوي مولاي الحسن بن المهدي بالعيون، حيث أجريت له مختلف الفحوصات الطبية اللازمة والإسعافات الضرورية. وأضاف أنه نظرا لحالته الصحية الحرجة، قرر الفريق الطبي ضرورة نقله، بوجه السرعة، إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، مشيرا إلى أنه بعد المتابعة الطبية واستقرار الحالة الصحية للمصاب، تم أمس الثلاثاء، نقله بواسطة المروحية الطبية التابعة لوزارة الصحة، مرفوقا بطاقم طبي وشبه طبي مختص في طب المستعجلات والكوارث، إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش لمواصلة الفحوصات واستكمال العلاج.

وحسب المصدر ذاته، تمت هذه العملية بنجاح بفضل التنسيق بين مصالح المساعدة الطبية المستعجلة وخدمة المصلحة المتنقلة للمستعجلات والإنعاش لكل من الداخلة والعيون والمركز الاستشفائي الجامعي بمراكش.
من جهة أخرى، ذكر البلاغ أن مصلحة المساعدة الطبية الاستعجالية 05 تمكنت من إسعاف رضيعة في شهرها السابع، كانت في حالة صحية حرجة، موضحا أنه تم نقلها، أمس الثلاثاء، مرفوقة بطاقم طبي وشبه طبي تابع للمركز الاستشفائي الجامعي، من المستشفى الإقليمي الحسني بالناظور، حيث كانت تتلقى العلاج إثر مضاعفات صحية، إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة، وذلك بعد أن تبين أن حالتها تستلزم استشفاءها بمصلحة إنعاش الأطفال حيث تتلقى حاليا العلاج.

وسجل المصدر ذاته أن مصلحة المساعدة الطبية الاستعجالية 05 تمكنت، الأحد الماضي، من إنقاذ طفل يبلغ 13 سنة، كان قد تعرض لحادث سير على متن دراجته الهوائية، حيث تم نقله إلى المستشفى الإقليمي بمدينة الحسيمة.

وبعد تقديم الإسعافات الضرورية، يضيف البلاغ، تم ربط الاتصال بمصلحة المساعدة الطبية الاستعجالية 05، ليتقرر نقله إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة لاستكمال العلاجات الضرورية لحالته، مشيرا إلى أن طاقما طبيا وشبه طبي تابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة رافقه إلى حين استقباله بالمصالح المختصة بالمستشفى لمواصلة العلاج والاستشفاء.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة