المحكمة تقاضي عنصرين حاولا إدخال “الحشيش” إلى أحد رفاق الزفزافي

حرر بتاريخ من طرف

قضت المحكمة الابتدائية عين السبع بالدار البيضاء، بإدانة فردين من عائلات معتقلي حراك الريف، بتهمة محاولة إدخال مخدر الحشيش إلى سجن عكاشة، أثناء الزيارة، وحكمت على كل واحد منهما، بالحبس شهر واحد وغرامة مالية قدرها 500 درهم .

وكان حراس المركب السجني عكاشة، بحسب “اليوم24” قد ألقوا القبض على “محمد أعماروش” والد “رشيد أعماروش”، و”عبد القادر بولحجل” أخ المعتقل “بدر بولحجل”، يوم الأربعاء الماضي، بعدما حاولا إدخال الحشيش إلى أحد رفاق ناصر الزفزافي، إذ تم عرضهما على وكيل الملك بابتدائية عين السبع، الذي بعد الاستماع إليهما قرر متابعتهم في حالة اعتقال، وإحالة ملفهم على هيئة الحكم التي قالت كلمتها أمس الجمعة.

وللتذكير، فقد أصدرت عائلات معتقلي حراك الريف، يوم الخميس الماضي، بيان تعلن فيه اعتقال محمد اعماروش وعبد القادر بولحجل، وخضوعهما  لتدبير الحراسة النظرية،من الأجل الاستماع إليهم.

وبخصوص فصول الواقعة أوضح البيان بأن “عبد القادر بولحجل” ترك علبة سجائر بها مخدر الشرا،  عند “محمد أعماروش”، وانه أثناء القيام بعملية تفتيش العائلات التي كانت في زيارة لأبناءها المعتقلين، كإجراء روتيني تقوم به الإدارة السجنية في شخص حراسها، تفاجأ “محمد أعماروش” بطلب الحارس مرافقته إلى مكتب مدير السجن، مخبرا  إياه بأن علبة السجائر التي يحملها مملوءة بمخدر “الحشيش”.

 وأضاف البيان، أن والد المعتقل “رشيد اعماروش” نادى على “عبد القادر بولحجل” لكي يستفسره في أمر ما أوقعه فيه، لكن هذا الأخير أنكر أمام حراس السجن أن يكون هو من أعطاه تلك العلبة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة