المجزرة البلدية بمراكش تعود لاستقبال البهائم المريضة و”الطايحة” بقرار من الاونسا

حرر بتاريخ من طرف

أفرز اجتماع جديد لادارة المجزرة البلدية بمراكش بالمدير الجهوي للاونسا، إتخاد قرار يقضي بالسماح للجزارين والقصابين بجلب البهائم المريضة او الغير قادرة على الوقوف “الطايحة” الى المجزرة.

وأفاد اعلان جديد لادارة المجزرة البلدية اطلعت “كشـ24” على نسخة منه، أنه تبعا للاجتماع الذي تم انعقاده يوم 27 يناير مع المدير الجهوي للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمواد الغذائية بجهة مراكش آسفي، فقد تقرر استقبال جميع اصناف البهائم وفق اوقات الدخول المعمول بها، مع إلزامية خضوع البهائم للمراقبة القبلية قبل الذبح، وإلغاء الاعلان القاضي بمنع إدخال البهائم “الطايحة” والمعرضة لحوادث.

وجاء هذا القرار بعد الجدل الذي اثاره إعلان سابق يقضي بمنع البهائم المريضة من دخول المجزرة على خلفية واقعة البقرة المتعفنة التي شغلت الرأي العام المراكشي، ومهدت للكشف عن خروقات بالجملة وفوضى كبيرة داخل المجزرة، وثقتها شهادات مهنيين وصور صادمة مسربة من قلب المجزرة.

وكانت ادارة المجزرة البلدية قد اعلنت بداية الشهر الجاري، ان ادارة المجازر البلدية لجماعة مراكش تنهي لجميع الجزارين والقصابين الى عدم جلب البهائم المريضة او الغير قادرة على الوقوف “الطايحة” عند باب الاستقبال، ودعت الى احترام مبادئ السلامة الصحية مهددة باتخاد اجراءات ادارية ضد المخالفين وفق القانون المنظم للمجازر الجماعية، وهو ما اثار مخاوف من تفشي ظاهرة الذبيحة السرية ولجوء اصحاب البهائم المريضة لبدائل قد تشكل خطرا على صحة المستهلك قبل ان تدخل الاونسا على الخط نهاية الاسبوع المنصرم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة