اللقاحات المضادة لكورونا كلفت المغرب 1.7 مليار درهم

حرر بتاريخ من طرف

أفادت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، بأن اقتناء اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، كلف المغرب إلى غاية شهر فبراير من السنة الجارية، 1.7 مليار درهم، تم دفعها من قبل صندوق تدبير جائحة كورونا.

وأوضحت الوزارة أن “حسابات الخزينة الخاصة أظهرت فائضا في الرصيد بقيمة 9.6 مليار درهم، بانخفاض قدره 2.7 مليار درهم مقارنة بشهر فبراير 2020”. ويمكن تفسير هذا الانخفاض من خلال النفقات المسجلة، بما في ذلك الأموال التي تم صرفها لشراء جرعات لقاحي “أسترازينيكا” و”سينوفارم” المعتمدين في الحملة الوطنية للتلقيح ضد كورونا.

ويشار إلى أن المغرب، اقتنى إلى غاية 23 مارس، ما مجموعه 8.5 مليون جرعة من اللقاحات، وتلقى 4 ملايين و265 ألف و196 شخصا الجرعة الأولى من اللقاح، فيما تلقى الجرعة الثانية مليونين و593 ألف و204 شخصا، إلى غاية يوم أمس الثلاثاء.

وجدير بالذكر، أن هذه المرحلة من عملية التطعيم، تهم المواطنين والمواطنات الذين يتراوح أعمارهم ما بين 60 و64 سنة، بالإضافة إلى الشريحة الأولى للأشخاص الحاملين لأمراض مزمنة بما فيها أمراض الأورام والذين يتوفرون على على أنطمة التغطية الصحية الإجبارية، وكذا نظام “راميد”، وذلك بالموازاة مع تلقيح الفئة المسهدفة حاليا والتي تهم الفئات من العمر 65 سنة فما فوق.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة