الكوكب المراكشي لكرة السلة مهدد بـ”سكتة قلبية” + صور

حرر بتاريخ من طرف

يعيش فريق الكوكب المراكشي لكرة السلة رجال وإناث أزمة مالية خانقة، وذلك في ظل غياب الدعم المادي للفريق الذي تنتظره منافسات حاسمة الشهر الجاري.

وأكد مصدر مسؤول بداخل المكتب المديري للكوكب المراكشي لكرة السلة في اتصال بـ كشـ24 أن الفريق مهدد بـ”سكتة قلبية” لأنه لم يعد يتوفر على إمكانيات من أجل خوض غمار المنافسات القادمة، حيث أصبح المكتب المديري عاجزا لكي يكمل المسار بعد المجهودات الفردية المبذولة للحصول على موارد مالية.

وأوضح المتحدث ذاته أن الفريق لم يتوصل بأي دعم أو التفاتة أو مبادرة لدعم الفريق بالرغم من النتائج الإيجابية التي يحققها الفريق، خصوصا بعد تأهل فريق الكوكب المراكشي لكرة السلة سواء ذكور أو إناث إلى ربع نهائي منافسات كأس العرش.

وأضاف المصدر أن إناث الكوكب المراكشي لكرة السلة يحققن نتائج إيجابية كبيرة هذه السنة، فبعدما توجن ببطولة 2018 وتم استقبالهن، لم يحصلن على أي دعم لإنقاذ الفريق من وضعيته المتأزمة، مبرزا أن لا أحد قدم الدعم للفريق سوى الوعود التي تلقاها من مسؤولي المدينة والتي لم تنفذ لحدود الساعة.

وأكد المسؤول ذاته أن اللاعبين لم يتقاضوا أجورهم خلال شهر يونيو وليست هناك أجور ستؤدى لهم في الشهر الجاري وهم في حاجة لمصاريف التنقل والمبيت بالرغم أن هناك منافسات قوية تنتظرهم في كأس العرش والبطولة، قائلا في هذا الصدد بمشقة الأنفس جمعنا بعض الأموال على طريقة “الصينية” لتمكين فريق رجال الكوكب للعب في طانطان، كنا نأمل بأن يتم الالتفات إلى الفريق في ظل النتائج الايجابية التي يحققها إلا أنه للأسف ليس هنالك أي دعم”.

وتابع المصدر أن فريق الإناث لديه حظوظ بـ 95 بالمائة لكي يفوز بالبطولة هذا العام ولديه حظوظ كبيرة ليفوزابالكأس أيضا مشيرا إلى أن الإناث العام الماضي فزن بالبطولة واحتلن وصيف كأس العرش لكن وبالرغم من ذلك لم يلتفت أحد إلى الفريق ولم يقدم له الدعم المادي .

وختم المتحدث ذاته قوله بأن “هذا الفريق للمراكشيين وليس لأي أحد ، مناشدا المسؤولين بمراكش وجميع الغيورين على النادي إلى الالتفات إلى الفريق للبقاء في القمة، وإلا فإن الفريق سيسقط إلى أسفل السافلين” على حد تعبيره.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة