الكشف عن حصيلة تنفيذ برنامج التنمية الحضرية لأكادير خلال 2020

حرر بتاريخ من طرف

أكد والي جهة سوس- ماسة، عامل عمالة أكادير- إداوتنان، أحمد حجي، أن السنة الأولى من برنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020-2024، الذي أطلقه جلالة الملك محمد السادس يوم 4 فبراير 2020، توجت بإطلاق 13 مشروعا بكلفة مالية بلغت 1 مليار و651 مليون درهم.

وأوضح حجي في كلمة بمناسبة ترؤسه الاجتماع الثالث للجنة الإشراف والتتبع والتقييم لبرنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020-2024، المنعقد يوم الجمعة بمقر عمالة أكادير- إداوتنان، أن المشاريع التي تم إطلاقها تمثل 28 في المائة من مجموع المشاريع المكونة للبرنامج البالغ عددها 94 مشروعا بتكلفة مالية إجمالية تصل إلى 5 ملايير و991 مليون درهم.

وأضاف والي الجهة أن من جملة هذه المشاريع قيد الإنجاز، والتي شرعت في تغيير ملامح مدينة الانبعاث لترتقي بها إلى مصاف الحواضر الكبرى، تهيئة المدخل الجنوبي للمدينة من اتجاه بنسركاو وتأهيل شارع مـحمد الخامس، ومشروع بناء المسجد الكبير بحي السلام والمركب الديني بحي فونتي، وإعادة تأهيل قصبة أكادير أوفلا ومستشفى الأمراض العقلية، وإحداث وتأهيل شبكة القراءة العمومية، وتعزيز الإنارة العمومية وإقامة نظام مندمج للمراقبة بواسطة تقنية الفيديو.

وذكر المتحدث ذاته أنه تم أيضا إتمام إنجاز 20 ملعبا للقرب في مختلف أحياء المدينة، بمواصفات فائقة الجودة، مشيرا إلى أنه يجري العمل حاليا على وضع أنجع المقاربات للشروع في استغلالها من طرف الشباب.

وبالإضافة إلى المشاريع التي توجد في طور الانجاز، أكد والي الجهة أنه تم إطلاق طلبات العروض بشأن تنفيذ 14 مشروعا آخر بغلاف مالي قدره مليارين و809 مليون درهم، والذي يمثل نسبة 47 في المائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج، مشيرا إلى أنه مجموع طلبات العروض المقدمة خلال السنة المنصرمة، سواء منها المتعلقة بالمشاريع التي انطلقت أو تلك التي ستنطلق 126 طلبا.

وأبرز حجي أن من بين المشاريع التي ستعطى الانطلاقة لأوراش انجازها خلال الفترة القريبة أو حتى في غضون السنة الجارية، مشاريع تقوية البنيات التحتية وإزالة الاختناقات المرورية، بما فيها الشطر الأول من خط الحافلات ذات المستوى العالي “ترام باص أمل واي”، والمشروع الاستراتيجي المهيكل لبناء الطريق المداري الشمال – الشرقي لأكادير الكبير، الممتد من مطار أكادير المسيرة إلى الميناء، وتأهيل الطريق السريع، فضلا عن انجاز المربد تحت أرضي “الانبعاث”، ومشاريع تهيئة وتوسيع العديد من شوارع المدينة (مولاي عبد الله، ولي العهد، المقاومة، العيون، عبد الرحيم بوعبيد، الحاج أحمد أخنوش، المعرض)، وكذا طرق القرب.

وأضاف أن هذه المشاريع تشمل أيضا التأهيل الحضري للمنطقة السياحية، بما فيه تهيئة مخطط المرور والطرق والمساحات الخضراء ومشاريع المحافظة على البيئة وتهيئة الحدائق كمنتزه ابن زيدون، والمساحات الخضراء بآنزا وبنسركاو وتيكوين، علاوة على تجديد الأثاث الحضري وإعادة تهيئة الساحات العمومية بعدد من أحياء المدينة، فضلا عن مشاريع الإنعاش الثقافي وتثمين التراث وتعزيز التجهيزات السوسيو- جماعية والمؤسسات التعليمية والرياضية وأسواق القر ب وتحسين إطار العيش بالمدينة وتأهيل الأحياء ناقصة التجهيز.

ويبلغ مجموع المشاريع الجاري انجازها وتلك التي تم إطلاق طلبات العروض لتنفيذها 27 مشروعا، تبلغ تكلفتها 4 مليارات و460 مليون درهم، أي ما يمثل 74 في المائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج.

أما المشاريع التي توجد الدراسات المتعلقة بها في مرحلة جد متقدمة، فيبل غ عددها 40 مشروعا، بتكلفة مالية قدر ها 890 مليون درهم، أي ما يمثل 15 بالمائة من الت كلفة الإجمالية للبرنامج.

وتبلغ الاعتمادات المحصلة سنة 2020 من لدن الشركاء الماليين حوالي 500 مليون درهم، أي بنسبة 8 في المائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج.

أما المبلغ الإجمالي للالتزامات المصادق عليها من طرف مختلف أصحاب المشاريع المنتدبين، خلال السنة الأولى التي مرت من عمر برنامج التنمية الحضرية لأكادير، فتصل إلى مليار و176 مليون درهم، أي بنسبة نسبة 20 بالمائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج.

وتصل الاعتمادات المطلوب تحصيلها من لدن مجموع الشركاء الماليين برسم سنة 2021 إلى مليار و632 مليون درهم. وسيكون على المبالغ المجمعة من تحويلات الشركاء أن تصل بحلول متم سنة 2021 إلى نسبة 36 بالمائة من تكلفة البرنامج، في حين يبلغ الاعتماد الإجمالي للأداءات التي تمت تسويتها من طرف مختلف أصحاب المشاريع المنتدبين خلال تلك السنة: 80 مليون درهم، أي بنسبة إصدار تصل إلى 7 بالمائة.

أما بخصوص السنة الجارية، 2021، فيصل مجموع الالتزامات المرتقبة المطلوبة في إطار البرنامج 3 مليارات و174 مليون درهم. بينما سيبلغ عدد المشاريع قيد الإنجاز بحلول متم السنة الجارية 68 مشروعا، بغلاف مالي قدره 5 مليارات و148 مليون درهم، في حين سيصل مجموع الالتزامات 4 مليارات و351 مليون درهم، وهو ما يشكل نسبة 73 بالمائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة