الكريمي يتفقد جاهزية ثانوية سيدي يوسف بن علي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

محمد تكناوي.

تقع ثانوية سيدي يوسف بن علي التأهيلية في الجنوب الشرقي لمقاطعة سيدي يوسف بن علي، ثاني اكبر المقاطعات على مستوى عمالة مراكش وقد تم احداث هده المعلمة التربوية في إطار برنامج مراكش الحاضرة المتجددة الذي الذي أطلقه صاحب الجلالة في يناير 2014، وكان يستهدف كما هو معلوم دعم التنمية الحضرية والديموغرافية للمدينة، وتعزيز جاذبيتها الاقتصادية ومكانتها كقطب سياحي عالمي، وتحسين البنيات التحتية السوسيو-ثقافية والرياضية داخلها، وتعزيز مؤشرات التنمية البشرية.

وكما سلف القول تم احداث الثانوية التأهيلية سيدي يوسف بن علي ضمن 18 مؤسسة تعليمية التي تضمنها هدا البرنامج وتم بناءها وفق مواصفات هندسية بديعة وحديثة .

وضمن هد المساق وترجمة للأهمية التي تكتسيها هده المؤسسة لدى مدبري الشأن التعليم على صعيد الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، قام أحمد الكريمي، مدير الأكاديمية، بزيارة ميدانية لمرافق هده المؤسسة نهاية الاسبوع الجاري، وكانت هده الزيارة التفقدية تروم بالاساس الوقوف على تتبع الاشغال الإضافية لاستكمال الجاهزية القصوى للمؤسسة خاصة فيما يتعلق بالربط بقناة الصرف الصحي وشبكة الماء الصالح للشرب.

واندرجت هذه الزيارة ايضا حسب مصفوفة تقنية صادرة عن مصالح الاكاديمية في الاطلاع على التدابير التقنية الوقائية لتنظيم حركية التلاميذ والأطر وجميع المرتفقين حرصا اولا على صحتهم وسلامتهم وايضا من أجل خلق الاجواء التربوية السليمة التي يسودها التحفيز وتشجيع روح الخلق والمبادرة وتحقيق التفوق والجودة وجعل المؤسسة قطبا جذابا وفضاء مفعم بالحياة يستهوي رواده من تلاميد ومدرسين واداريين ومرتفقين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة