الكتبيون بمراكش يعودون قريبا إلى مكانهم الأصلي

حرر بتاريخ من طرف

وقعت جمعية فكرة، وجمعية النادي الثقافي محمد عابد الجابري، مساء أمس الأربعاء 16 دجنبر الجاري، اتفاقية شراكة تهدف إلى النهوض بالمجال الثقافي بالمدينة وتسوية وضعية الكتبيين المتواجدين بباب دكالة بمراكش.

وستعمل الجمعيتين وفق تصريح لأمال الملاخ، رئيسة جمعية فكرة، على الدفع بعودة الكتبيين إلى مكانهم الطبيعي، بساحة جامع لفنا، حيث سيتم تجهيز عرصة البيلك، المقابلة لمسجد الكتبية التاريخي، بـ26 كشك، وذلك لتوفير شروط مزاولة هاته المهنة، وتوفير أفضل شروط التسوق للراغبين في اقتناء الكتب.

ومن جهته قال محمد قرنيفة، رئيس جمعية النادي الثقافي محمد عابد الجابري، إن هذا المشروع من شأنه أن يرد الإعتبار للكتاب، الذي يعتبر جزء لا يتجزء من هوية مراكش.

وكان بائعي الكتب المستعملة حتى نهاية السبعينيات يتخذون من ساحة جامع لفنا المصنفة كإرث ثقافي عالمي من طرف منظمة اليونيسكو، فضاء لنشر الثقافة والمعرفة، قبل أن يتم تنقيلهم إلى باب دكالة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة