القضاء السوداني يبحث تسليم البشير للجنائية الدولية

حرر بتاريخ من طرف

أرجأت محكمة سودانية اليوم السبت محاكمة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير إلى السبت المقبل بعد جلسة شهدت غياب أحد شهود النفي.

ورفض شاهد آخر الإدلاء بالشهادة  وفق ما أفادت تقارير صحفية.

وحضر البشير إلى جلسة المحاكمة- التي عقدت في “معهد العلوم القضائية والقانونية” في ضاحية “أركويت” شرق الخرطوم- “وسط تشديد الإجراءات الأمنية”،  بحسب المصادر ذاتها.

وقال أحمد ابراهيم الطاهر رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس السوداني المعزول- في مؤتمر صحفي بعد الجلسة- إن ” المحكمة اتخذت إجراءات ضد أحد شهود الدفاع بسبب عدم حضوره أمام المحكمة للإدلاء بالشهادة وأمرت بالقبض عليه”.

وأضاف أن “الشاهد الثاني طلب لقاء القاضي على انفراد لكن القاضي رفض كما رفض الإدلاء بالشهادة أمام المحكمة”.

وأرجأت المحكمة المحاكمة إلى السبت المقبل للسماع إلى أقوال الشاهدين. ويواجه البشير تهما تتعلق بالثراء غير المشروع والتعامل بالنقد الأجنبي بعد العثور في منزله على مبالغ ضخمة بالعملات الأجنبية.

وكانت التقارير قد اشارات في وقت سابق الى النائب العام السوداني تاج السر علي الحبر بحث مساء الأربعاء الماضي مع وفد هيئة محامي دارفور تسليم الرئيس السابق عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية والعدالة الانتقالية.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية (سونا) أن اللقاء ناقش عددا من المواضيع ذات الصلة بهيئة محامي دارفور منها “تسليم الرئيس المعزول عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية ومشروع تعديل القوانين السارية وأداء مكتب مدعي عام جرائم دارفور والعدالة الانتقالية”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة