القضاء الإيطالي يحقق مع خمسة صحافيين بسبب صاحب مقهى مراكش

حرر بتاريخ من طرف

قام المدعي العام لمحكمة مدينة ميلانو باستدعاء خمسة صحافيين، وذلك للاستماع إليهم في قضية رفعها ضدهم مهاجر مغربي يتهمهم فيها بنشر أخبار زائفة عن نشاطه الاقتصادي والتسبب له في أضرار مادية ومعنوية بليغة.

ويتعلق الأمر بصحافيين ومسؤولين يشتغلون لفائدة القناة الخامسة الإيطالية، التابعة لشبكة قنوات” ميدياسيت” المملوكة للملياردير والسياسي الإيطالي المثير للجدل سيلفيو برلسكوني.

وتعود تفاصيل هذه الواقعة إلى شهر ماي الماضي، حين بثت القناة برنامجاً يومياً، يحمل عنوان “زوال الخامسة”، يتناول الحادث الارهابي الذي عرفته مدينة مانشستر الإنجليزية، والذي ضمّ خبراً زعم فيه معدو البرنامج أن مجموعة من المغاربة احتفلوا ببلدة “بيولتيللو”، في نفس الليلة التي سمعوا فيها خبر وقوع حادث مانشستر المأساوي.

وحسب ما نقلته يومية “أخبار اليوم” فقد تحدث شاهدٌ من عين المكان عن كون مقهى في ملكية مغربي يحمل اسم “مقهى مراكش”، هو الذي شهد هذا النوع من الاحتفال.

وبعد نشر الخبر أضرم مجهولون حريقاً انتقامياً في مدخل المقهى، الذي يمتلكه المواطن المغربي ببلدة  “بيولتيللو” في الضاحية الشرقية لمدينة ميلانو، وذلك انتقاماً لمزاعم باحتفال أشخاص بذات المقهى ليلة  الحادث الإرهابي الذي عرفته مدينة مانشستر ببريطانيا والذي خلف مقتل 22 شخصاً.

وتسبب الحادث في حالة استنفار، حيث دخلت عدة أجهز أمنية على الخط في هذه القضية، لكن التحقيقات أكدت أن الخبر لا أساس له من الصحة، وأن المقهى لم يشهد أي نوع من الاحتفالات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة