الفيسبوك يصنف موقع “دوزيم” ضمن المواقع التي تفتقد الاستقلالية التحريرية

حرر بتاريخ من طرف

وجدت إدارة موقع القناة الثانية “دوزيم” نفسها في موقف محرج بسبب تصنيف تصريح لادارة موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، الذي وضع شارة بجانب اسم صفحتها للاشارة بانها صفحة تابعة للدولة، مشيرة في توضيحات مفصلة انها تفتقد الاستقلالية التحريرية.

وحسب ما عاينته “كشـ24” فإن ادارة الفيسبوك قام باضافة عبارة “جهة اعلامية خاضعة لسيطرة المغرب” قرب إسم وشعار صفحة القناة الثانية بموقع التواصل الاجتماعي، مشيرة الى أن فيسبوك قام بتعيين الناشر، لأنه يعتقد أنه خاضع كليا أو جزئيا لرقابة تحريرية من الدولة.

وتورد فيسبوك في معلومات إضافية حول هذا الاجراء، أن الجهة الإعلامية الخاضعة لسيطرة الدولة، تعرف بأنها منافذ إعلامية حددها فيسبوك على أنها خاضعة بشكل كلي أو جزئي لمراقبة تحريرية من حكومة الدولة، بناءً على البحث والتقييم الخاص، في مقابل مجموعة من المعايير التي تم تطويرها لهذا الغرض.

وتطالب فيسبوك أن تلتزم هذه الصفحات بمعايير أعلى من الشفافية، لأنها ترى أنها تجمع بين تأثير المؤسسة الإعلامية ودعم الدولة، وفيسبوك يسعى إلى تحديد هذه المؤسسات باستخدام تعريفها ومعاييرها، لمراجعة ملكيتها وحوكمتها ومصادر تمويلها، والعمليات التي تضمن قد تساعد على ضمان الاستقلالية التحريرية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة