“الفرّاشة” يتحدون السلطات ويجتاحون سوقا نموذجيا بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

عاد “الفراشة” إلى بث الفوضى بالسوق العصري البلدي الحي المحمدي بتراب مقاطعة جليز بمراكش، في تحد للسلطات وحملاتها الهادفة إلى مكافحة احتلال الملك العام.

وقالت مصادر لـ”كشـ24″، إن هؤلاء الباعة عادوا إلى عادتهم القديمة بعد خفوت حملات السلطة المحلية، وبادروا إلى احتلال ممرات السوق من أجل عرض بضائعهم في تحد صارخ للقانون وللسلطات.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن السوق الذي من المفترض فيه أن يكون نموذجيا تحوّل إلى فضاء عشوائي يحتل الفراشة والباعة الجائلين ممراته رغم الشكايات التي تم توجيهها للسلطة المحلية في الموضوع، والتي باشرت على اثرها عدة حملات لتحرير السوق المذكور، إذ سرعان ما يعود هؤلاء الباعة إلى التطاول على ممرات السوق بمجرد انتهاء تلك الحملات وانسحاب السلطة وأعوانها.

وأشارت مصادرنا، أن امرأة تمتلك دكانين بالسوق العصري البلدي الحي المحمدي قد عمدت إلى إغلاقهما وتقوم بعرض بضائعها أمام محلات تجارية وبينها محل بائع سمك، حيث أضحت ممرات السوق وجنبات الأحواض التي أنشئت للتزيين وكمتنفس بيئي في ظل هذا الوضع تحت رحمة نشاط الفراشة الذين لا يتورعون في التطاول على الملك العمومي.

عودة الفراشة بقوة إلى بسط هيمنتهم من جديد على ممرات السوق المذكور، يستلزم تحرك فوريا لردع كل من تسول نفسه ضرب القانون بعرض الحائط وتحدي السلطات المسؤولة على تنظيم السوق.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة