الغارات الامريكية تصيب القيادي الداعشي البغدادي

حرر بتاريخ من طرف

الغارات الامريكية تصيب القيادي الداعشي البغدادي
ذكرت صحيفة “الغارديان” البريطانية أن زعيم “داعش” أبوبكر البغدادي لم يعد يتولى كليا زمام الأمور داخل التنظيم الإرهابي، وذلك بسبب تعرضه لإصابة خطيرة خلال غارة جوية للتحالف الدولي استهدفته غرب العراق في مارس الماضي.
 

ونقلت الصحيفة على موقعها الالكتروني، أن البغدادي يعاني من جروح “بليغة” جراء الغارة خطيرة استهدفته، وأن زعيم “داعش” بالرغم أنه استطاع أن يتعافى بشكل طفيف منذ إصابته، “لكنه ظل غير قادر على قيادة التنظيم بشكل يومي”.

وأشارت الصحيفة نقلا عن مصادر مطعة إلى أن إصابة البغدادي دفعت بقيادات داعش إلى عقد اجتماع طارئ، إذ ظنوا في البداية أنه هالك لا محالة، ووضعوا خططا لتسمية زعيم جديد.

وحصلت الغارديان على تأكيدات منفصلة من ديبلوماسي غربي ومستشار عراقي مفادها أن “الغارة شنت بالفعل في 18 من مارس الماضي في منطقة البعاج في نينوى القريبة من الحدود مع سوريا”.

وأكدت الصحيفة البريطانية، نقلا عن مصدر أمني، أن البغدادي كان يقضي معظم وقته في قرية الباعج جنوب غرب محافظة نينوى، لأنه يعلم أن “القوات الأمريكية تجد صعوبة في قصف المنطقة”، مضيفا بأن زعيم “داعش” لجأ إلى هذه القرية لأن الحضور الأمريكي كان ضعيفا في المنطقة منذ الغزو الأمريكي للعراق سنة 2003.

ولحدود الآن لم يصدر عن المنابر الإعلامية التابعة لتنظيم داعش، أي تعليق عن الخبر سواء بالتأكيد أو التفنيد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة