“العيد الكبير” يُحوّل مراكش إلى مدينة أشباح

حرر بتاريخ من طرف

تحولت مراكش منذ صباح اليوم الاربعاء الى ما يشبه مدينة للاشباح، وذلك بالتزامن مع عطلة عيد الاضحى المبارك الذي يحلّ هذا العام من جديد وسط الإجراءات الاحترازية والوقائية المفروضة لمنع تفشي فيروس كورونا.

وحسب ما عاينته “كشـ24” فإن مختلف الشوارع بالمدينة الحمراء صارت شبه خالية، فيما يقبع المراكشيون في بيوتهم منذ صبيحة العيد، وهو ما يعيد للأذهان مشاهد الحجر المنزلي التي شهدتها المدينة الحمراء بفعل تفشي فيروس كورونا.

وقامت مجموعة من المحلات التجارية بإغلاق أبوابها وسط توقعات باستمرار الوضع الحالي حتى نهاية الأسبوع الجاري، فيما يتوقع ان تعود الحركة لشوارع المدينة نسبيا، انطلاقا من يوم الجمعة المقبل بعد فتح الادارات لابوابها وعودة الموظفين لمكاتبهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة