العشوائية والارتجالية في التعقيم ضد خطر كورونا تثيران الغضب

حرر بتاريخ من طرف

عبّر مواطنون من ساكنة مراكش، عن استيائهم من العشوائية و الارتجالية من الطريقة العشوائية، التي تتم بها بعض عمليات تعقيم الشوارع بمراكش لمواجهة خطر فيروس كورونا.

ورصد متتبعون ومهتمون بالشأن العام المحلي بمراكش، الطريقة العشوائية التي تشتغل بها إحدى الشركات المكلفة بالتعقيم بحي جيليز، حيث يتم إهدار واضح لسائل التعقيم في الشوارع والفضاءات المفتوحة، في الوقت الذي تبقى فيه مجموعة من المؤسسات العمومية والتجمعات السكنية دون تعقيم كما هو الشأن بمقر المحافظة العقارية بمراكش التي هي أحوج إلى التعقيم بعدما تسلل لها الوباء.

وتعاني مجموعة الأحياء السكنية والمؤسسات العمومية بمدينة مراكش، عموما من غياب التعقيم ضد فيروس كورونا، ما دفع مواطنين يطلقون غير ما مرة نداءات لتعميم المناطق المأهولة بالسكان والمؤسسات والمرافق العمومية المهددة بانتشار فيروس كورونا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة