العثماني يكشف عن ظروف إجراء امتحانات الباكالوريا لهذا العام + فيديو

حرر بتاريخ من طرف

أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اليوم الثلاثاء 05 يونيو بالرباط، أن ظروف إجراء امتحانات البكالوريا تتطور سنة بعد أخرى، من أجل تمكين التلاميذ والتلميذات من إجرائها في أجواء جيدة، ولتوفير عدد من الاحتياطات لضمان نزاهة وشفافية الامتحان، ولاسيما تقليص ظاهرة الغش.

وقال العثماني، في تصريح للصحافة، خلال زيارة تفقدية قام بها لأحد مراكز الامتحان (ثانوية الشريف الإدريسي التأهيلية) إلى جانب وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي السيد سعيد أمزازي، إن هذه الزيارة تتوخى الوقوف على ظروف إجراء امتحانات الباكالوريا بهذه المؤسسة، التي تضم عددا مهما من التلاميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة، ولاسيما قسما كاملا يضم تلاميذا من الصم والبكم يحتاجون لمواكبة وظروف خاصة لإجراء الامتحان.

وشدد في هذا الصدد، على أنه تم الوقوف على ظروف إجراء الامتحان وما مدى تفعيل الإجراءات التي تم الاتفاق عليها مسبقا من أجل توفير الظروف المناسبة للتلاميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة للامتحان في ظروف جيدة.

من جهته، أكد أمزازي أن انطلاقة امتحانات البكالوريا كانت “ناجحة” وظروف إجراء الامتحانات تعتبر “ظروف النجاح”، حيث تم السهر على توفير أفضل الشروط لإجراء هذا الاستحقاق الوطني الهام، بفضل تعبئة جميع المتدخلين من مؤطرين ومشرفين على التنظيم.

وأبرز أمزازي أن زيارة ثانوية الشريف الإدريسي التأهيلية٬ التي تضم تلاميذا من ذوي الاحتياجات الخاصة، تتوخى معاينة ظروف إجراء الامتحانات بعين المكان، حيث تم السهر على تكييف الامتحانات لفائدة هذه الفئة من التلاميذ لاجتيازها في أحسن الظروف، ولاسيما توفير المرافقين ومنحهم وقتا زائدا مقارنة بالوقت العادي المخصص لكل مادة وتكييف المواضيع.

ومن جهة أخرى، قال وزير التربية الوطنية إنه تم صباح اليوم ضبط ثلاث حالات غش عند الساعة الثامنة ودقيقة بعد نشر موضوع اللغة “العربية” على موقع (فيسبوك)، موضحا أنه بعد 15 دقيقة من ذلك، تم ضبط الحالة وتقديم التلميذ للمصالح الأمنية لإجراء المساطر اللازمة.

يذكر أن عدد المترشحات والمترشحين لاجتياز الدورة العادية لامتحانات الباكلوريا (دورة يونيو 2018) بلغ حوالي 440 ألف مترشحة ومترشح بنسبة زيادة 9,68 في المائة مقارنة مع السنة الماضية.

وحسب الوزارة الوصية، يبلغ عدد المترشحين الأحرار 100 ألف و534 مترشحة ومترشح، وهو ما يمثل 23 في المائة من مجموع المترشحين، فيما بلغت نسبة الترشيح بالتعليم العمومي 70 في المائة مقابل 7 في المائة بالتعليم الخصوصي.

ومن أهم مستجدات هذه السنة، مواصلة إرساء المسالك الجديدة للباكلوريا المغربية، حيث ستجرى امتحانات هذه الدورة في ثمانية مسالك دولية للباكلوريا المغربية، و14 مسلكا مهنيا جديدا تنضاف الى 4 مسالك للباكلوريا المهنية التي تم ارساؤها في دورة 2017.

وتعرف امتحانات الباكلوريا لهذه السنة تعميم الاجراءات الخاصة بتكييف الاختبارات لتشمل، بالاضافة الى المكفوفين الذين كانوا مشمولين بهذا الاجراء، المترشحات والمترشحين من ذوي الاعاقة الذهنية، بما فيها اضطرابات وصعوبة التعلم وحالات التوحد والصم، كما اتخذت الوزارة جميع الترتيبات لتكييف مسطرة تصحيح الانجازات لفائدة هذه الفئة، فضلا عن تكييف اجراءات الاختبار مع فئة المترشحين الوافدين من أنظمة تربوية أخرى كأبناء المهاجرين المغاربة العائدين الى أرض الوطن أو أبناء المهاجرين المستقرين بالمغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة