الصيادلة يتبرؤون من ارتفاع أسعار الكمامات ويطالبون بتدخل الوزارة

حرر بتاريخ من طرف

نأى الصيادلة بأنفسهم عن “أزمة الكمامات” التي طفت على السطح مع الإعلان عن تسجيل أول حالة مؤكدة للإصابة بفيروس كورونا المستجد بالمغرب.

وأعلن المجلس الوطني لهيئة الصيادلة، أن الصيادلة غير مسؤولين عن ارتفاع أسعار الكمامات الطبية بالمملكة وكذا المواد المطهرة التي تستخدم لغسل اليدين، وأكد في المقابل عن شجب الصيادلة ورفضهم لمثل هذه الممارسات التي يعتبرونها مضاربة في صحة المواطنين.

ودعا المجلس الوطني لهيئة الصيادلة في بلاغ له توصلت “كشـ24” بنسخة منه، وزارة الصحة إلى ضرورة التدخل من أجل توفير وتزويد الصيدليات بالكمامات الطبية مع وجوب تأمين المسلك القانوني لشركات المستلزمات الطبية وتطبيق القانون، وأهاب بالصيادلة إلى الحذر والتحلي بالمسؤولية.

وأشار البلاغ إلى أنه لوحظ مع إعلان أول حالة إصابة بفيروس “كورونا” المستجد بالمغرب، أن أسعار الكمامات الطبية بلغت مستويات قياسية بحكم الطلب المتزايد عليها ونفاذ المخزون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة