الشرطة البريطانية تصنف اغتيال نائب برلماني هجوما إرهابيا

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت الشرطة البريطانية أنها صنفت اغتيال النائب في برلمان المملكة المتحدة، دافيد أميس، في مقاطعة إسكس شرق إنجلترا قرب لندن الجمعة كعملية إرهابية.

وقالت قيادة شرطة لندن، في بيان أصدرته فجر السبت، أن التحقيق في الهجوم تجريه وحدة مكافحة الإرهاب التابعة لها.

وذكر البيان أن كبير المنسقين الوطنيين لشرطة مكافحة الإرهاب، نائب مساعد المفوض، دين هايدون، أعلن رسميا الحادث هجوما إرهابيا.

وأضافت شرطة لندن أن التحقيق المبكر كشف عن وجود “دافع محتمل مرتبط بالتطرف الإسلامي”.

وكانت الشرطة البريطانية أعلنت أن أميس فارق الحياة متأثرا بالجروح التي أصيب بها إثر تعرضه لعملية طعن داخل كنيسة الجمعة في إسكس.

وأكدت إلقاء القبض على رجل بريطاني يبلغ من العمر 25 عاما في مكان الحادث للاشتباه في ارتكابه جريمة قتل، وهو محتجز حاليا في مركز للشرطة في إسكس.

وأوضحت صحيفة “الأندبندنت” أن المشتبه به في طعن النائب رجل بريطاني من أصول صومالية يبلغ من العمر 25 عاما، وقد قُبض عليه “على الفور” بعد وصول الضباط، وتم العثور على سكين بحوزته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة