السلطات تخلص ساكنة حي بمراكش من فوضى مقهى للقمار

حرر بتاريخ من طرف

مكن تدخل السلطات المحلية بمنطقة المحاميد بمراكش، من تخليص ساكنة مجموعة سايس من المضايقات والاضرار التي يتسبب فيها مقهى في الحي، كان موضوع مجموعة من الشكايات على مدى سنوات.

وحسب اتصالات مواطنين بـ “كشـ24″، فإن الساكنة تنفست الصعداء بعد إغلاق المقهى وتخليص الساكنة من السلوكات التي كانت تشكل كابوسا بالنسبة للجيران، وهو ما جعل ساكنة المنطقة توجه الشكر بعد إغلاق المقهى لكل من رئيس المنطقة الامنية المحاميد، ورئيس الدائرة الامنية 20، وباشا المنطقة، وقائدة الملحقة الادارية المحاميد.

ويشار أن الساكنة كانت قد راسلت مجموعة من الجهات، من أجل رفع الضرر الناتج عن أنشطة المقهى الذي كان يشكل منذ سنوات ازعاجا كبيرا للساكنة، حيث كان يتم تعاطي المخدرات بداخله كما يتم ترويجها وتنظيم جلسات القمار نهارا، وحتى ساعات متأخرة من الليل، كما تطرقت الشكايات، لعدة اضرار اخرى كالتحرش اللفظي الذي تتعرض اليه النساء والفتيات من طرف مرتادي المفهى، إضافة الى المشاجرات على نقود القمار، والمصحوبة بوابل من السب والشتم، مما كان يشكل خطرا وضررا على الساكنة وأبنائها، قبل تدخل السلطات التي اغلقت المقهى وانهت معاناة الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة