السلطات الجزائرية تقرر غلق قناتين تلفزيونيتين محليتين

حرر بتاريخ من طرف

قررت السلطات الجزائرية، أمس الاثنين، غلق قناة “الجزائرية وان” فوريا ونهائيا، فضلا عن غلق قناة “البلاد” وسحب اعتمادها لمدة أسبوع.

وجاء في بيان لوزارة الاتصال أنه تقرر الغلق “الفوري والنهائي” لقناة “الجزائرية وان” لأسباب تتعلق بـ”عدم احترامها لمتطلبات الأمن العام”، وأخرى ذات صلة بالمتابعات القضائية في حق مؤسسي ومسيري القناة.

كما أرجعت الوزارة قرار غلق القناة المذكورة إلى “المتابعات القضائية وصدور مذكرة توقيف وأمر بالقبض من قبل العدالة الجزائرية في حق الإخوة مالكي ومؤسسي ومسيري هذه القناة بسبب مخالفة قانون الصرف وحركة رؤوس الأموال من وإلى الجزائر من جهة، وتبييض الأموال من جهة أخرى”.

وتقرر أيضا غلق قناة “البلاد” وسحب اعتمادها لمدة أسبوع بسبب “ارتكابها خروقات تتعلق بعدم احترامها للتوصيات الخاصة بحماية الأطفال القصر والأحداث خلال بث برامجها”.

وأكدت الوزارة أن “قناة “البلاد TV” سجلت خروقات لعدم وضعها آليات وإجراءات تقنية خاصة بحماية الأطفال القصر والأحداث خلال بث برامجها، علاوة على بث مقطع لحلقة مكررة لصور الجريمة الشنعاء المقترفة في حق الشهيد جمال بن اسماعيل الذي راح ضحية عمل موجه من قبل تنظيم إرهابي، وهو ما يشكل انتهاكا صارخا للالتزامات القانونية والأخلاقية للقناة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة