السعودية تسجل أكثر من 2500 إصابة بكوفيد لأول مرة منذ 18 شهرا

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت السعودية الثلاثاء تسجيل أكثر من 2500 إصابة جديدة بكوفيد-19 في آخر 24 ساعة للمرة الأولى منذ يوليو 2020، فيما توقع وزير صحتها “زيادة” الحالات” خلال الأيام المقبلة.

وذكرت وزارة الصحة السعودية الثلاثاء أنها سجلت “2585 حالة إصابة جديدة وحالتي وفاة” مقابل 1746 إصابة الإثنين و1024 إصابة الأحد، وهو أعلى معدل إصابات منذ تسجيل المملكة 2504 إصابة في 19 يوليو 2020.

وارتفع عدد الأشخاص الذين تعد حالاتهم حرجة إلى 96 مقابل 90 الإثنين و69 حالة الأحد.

ولم تسجل المملكة التي تعد 34 مليون نسمة أكثر من مئة حالة يوميا لثلاثة أشهر بين منتصف سبتمبر ومنتصف ديسمبر الماضي، قبل أن تزداد الأعداد بوتيرة متسارعة بدءا من 19 ديسمبر الفائت.

وسجلت السعودية أول حالة مؤكدة بالمتحورة اوميكرون شديدة العدوى في 1 ديسمبر.

وكتب وزير الصحة السعودي فهد الجلالجل الثلاثاء على تويتر “نرصد حالياً ارتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كورونا ونتوقع زيادتها خلال الأيام القادمة”.

وأضاف أن “اللقاح أثبت فعاليته في تخفيف الأعراض ودخول لمستشفيات، وقلقنا على فئة لم تستكمل جرعاتها”.

والأحد، قال المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية محمد عبد العالي إنّ “الموجة الحالية هي الأعلى منذ بداية الوباء” في مارس 2020.

وسجّلت المملكة 8883 وفاة وأكثر من 560 ألف إصابة وهو المجموع الأعلى في الخليج.

الخميس، وعلى وقع تزايد حالات الإصابة، أعادت البلاد فرض إجراءات التباعد الاجتماعي في المسجد الحرام في مكة المكرّمة بعد أكثر من شهرين ونصف على إلغاء الاجراءات الاحترازية.

وقرّرت وزارة الصحة على ضوء ذلك إعادة فرض إلزامية وضع الكمامة والتباعد في الأماكن المغلقة والمفتوحة في ارجاء البلاد.

وفرضت وزارة الداخلية غرامة من 1000 ريال (266 دولار) على من لا يلتزمون بوضع الكمامة.

كما حثّت السكان على تلقي الجرعة المعززة الثالثة، التي ستكون شرطا لدخول الأسواق والمراكز والمنشآت التجارية بدءا من الأول من فبراير.

أعلنت السعودية الأحد تقديم أكثر من 51 مليون جرعة لقاح لسكانها، تضمنت تلقيح نحو 66% من السكان بجرعتين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة