“الزين لي فيك” يجر مخرجه نبيل عيوش للقضاء في هذا اليوم

حرر بتاريخ من طرف

بعد غد الأربعاء تنطلق بابتدائية مراكش أولى جلسات محاكمة المخرج السينمائي نبيل عيوّش والراقصة والممثلة لبنى أبيضار،بتهم :”التحريض على الدعارة،الإخلال العلني بالحياء،وأخذ وعرض صور خليعة”،بعد أن قرّر وكيل الملك بالمحكمة نفسها،عبد الحق نعّام،تحريك الدعوى العمومية في الشكاية المباشرة التي تقدمت بها الجمعية المغربية للدفاع عن المواطن، في شأن ما اعتبرته “مشاهد تحرض على الدعارة،وكلاما نابيا وساقطا للممثلات والممثلين” فيالشريط السينمائي المثير للجدل”الزين اللي فيك” . 
الجلسة الأولى ستنطلق في حدود الساعة الواحدة من زوال اليوم نفسه بقاعة الجلسات رقم 3،من المنتظر أن يعلن خلالها محامو عيّوش وأبيضار مؤازرتهم للمتهمين،ويلتمسوا تأخير الجلسة من أجل الإطلاع على الملف وإعداد الدفاع،وهو الطلب الذي من شأن استجابة المحكمة المرتقبة له تأخير المحاكمة إلى ما بعد العطلة القضائية. 
الشكاية المباشرة تقول بأن العديد من مواقع التواصل الاجتماعي عرضت،ابتداءً من تاريخ 16 ماي المنصرم، مشاهد من شريط مصور تابعه جمهور واسع من إخراج وإنتاج المشتكى بهالأول،نبيل عيّوش،قالت بأنها “تتضمن مشاهد إباحية شاذة ظهر فيها أيضا فتيات قاصرات وأطفال في مشاهد تخدش الحياء والشعور العام للمغاربة، مع الإيحاء بأن الدعارة والشذوذالجنسي  والقوادة والسياحة الجنسية واستغلال القاصرات تعدا مهنا مدرة للدخل”. 
وأضافت بأن المشتكى بها الثانية،لبنى أبيضار،بطلة الشريط ظهرت في أحد المشاهد،وهي بدون ملابس وتداعب العضو التناسلي لشخص بفمها وتقوم معه علاقة جنسية كاملة شاذة. 
ولفتت الشكاية إلى مشاهد أخرى تظهر فيها مجموعة من العاهرات، ضمنهم قاصرات، مع أشخاص بلباس خليجي يتحلقون حول مائدة خمر و يستهزؤون بفريضة الصلاة،إذ قاموا بأداء الصلاة وهم سكارى،فضلا عن الحوار الذي يتضمن كلاما ساقطا ونابيا يشكل يهين المرأة المغربية ويظهرها عموما في صورة عاهرة،كما يهين مدينة مراكش التي وصفها الشريط بـ”مدينة الدعارة”. 
وتشير الشكاية أيضا إلى أن الشريط تضمن مشهدا لممارسة جنسية فعلية مع قاصر،كما أظهر طفلا وقدمه على أنه شاذ جنسيا يروي مغامراته مع الأجانب اللذين يمارسون عليه الشذوذالجنسي مقابل مبالغ مالية،وهو ما ما قالت بأنه يشكل جريمة منصوص عليها في الفصل 503 من القانون الجنائي.  
وأرفقت الجمعية شكايتها بقرص مدمج قالت بأنه يتضمن مشاهد إباحية من الشريط المذكور،وهو ما اعتربته” عرضا لصور خليعة منافية للأخلاق والآداب العامة ومحرضة على الدعارة والشذوذالجنسي واستغلال الأطفال والقاصرات،المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 438 من القانون الجنائي”.  
    واعتبرت الشكاية بأن المشاهد الإباحية التي تظهر فيها أبيضار تقيم علاقة جنسية كاملة مع شخص أجنبي لا تربطه بها أي علاقة شرعية،يشكل “جريمة الدعارة المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 490 من القانون الجنائي”،مطالبة بمتابعة المشتكى بهما تبعا للأفعال المنسوبة إليهم،و في الدعوى المدنية التابعة التمست الحكم للجمعية بدرهم واحد كتعويض رمزي.
 

 

“الزين لي فيك” يجر مخرجه نبيل عيوش للقضاء في هذا اليوم

حرر بتاريخ من طرف

بعد غد الأربعاء تنطلق بابتدائية مراكش أولى جلسات محاكمة المخرج السينمائي نبيل عيوّش والراقصة والممثلة لبنى أبيضار،بتهم :”التحريض على الدعارة،الإخلال العلني بالحياء،وأخذ وعرض صور خليعة”،بعد أن قرّر وكيل الملك بالمحكمة نفسها،عبد الحق نعّام،تحريك الدعوى العمومية في الشكاية المباشرة التي تقدمت بها الجمعية المغربية للدفاع عن المواطن، في شأن ما اعتبرته “مشاهد تحرض على الدعارة،وكلاما نابيا وساقطا للممثلات والممثلين” فيالشريط السينمائي المثير للجدل”الزين اللي فيك” . 
الجلسة الأولى ستنطلق في حدود الساعة الواحدة من زوال اليوم نفسه بقاعة الجلسات رقم 3،من المنتظر أن يعلن خلالها محامو عيّوش وأبيضار مؤازرتهم للمتهمين،ويلتمسوا تأخير الجلسة من أجل الإطلاع على الملف وإعداد الدفاع،وهو الطلب الذي من شأن استجابة المحكمة المرتقبة له تأخير المحاكمة إلى ما بعد العطلة القضائية. 
الشكاية المباشرة تقول بأن العديد من مواقع التواصل الاجتماعي عرضت،ابتداءً من تاريخ 16 ماي المنصرم، مشاهد من شريط مصور تابعه جمهور واسع من إخراج وإنتاج المشتكى بهالأول،نبيل عيّوش،قالت بأنها “تتضمن مشاهد إباحية شاذة ظهر فيها أيضا فتيات قاصرات وأطفال في مشاهد تخدش الحياء والشعور العام للمغاربة، مع الإيحاء بأن الدعارة والشذوذالجنسي  والقوادة والسياحة الجنسية واستغلال القاصرات تعدا مهنا مدرة للدخل”. 
وأضافت بأن المشتكى بها الثانية،لبنى أبيضار،بطلة الشريط ظهرت في أحد المشاهد،وهي بدون ملابس وتداعب العضو التناسلي لشخص بفمها وتقوم معه علاقة جنسية كاملة شاذة. 
ولفتت الشكاية إلى مشاهد أخرى تظهر فيها مجموعة من العاهرات، ضمنهم قاصرات، مع أشخاص بلباس خليجي يتحلقون حول مائدة خمر و يستهزؤون بفريضة الصلاة،إذ قاموا بأداء الصلاة وهم سكارى،فضلا عن الحوار الذي يتضمن كلاما ساقطا ونابيا يشكل يهين المرأة المغربية ويظهرها عموما في صورة عاهرة،كما يهين مدينة مراكش التي وصفها الشريط بـ”مدينة الدعارة”. 
وتشير الشكاية أيضا إلى أن الشريط تضمن مشهدا لممارسة جنسية فعلية مع قاصر،كما أظهر طفلا وقدمه على أنه شاذ جنسيا يروي مغامراته مع الأجانب اللذين يمارسون عليه الشذوذالجنسي مقابل مبالغ مالية،وهو ما ما قالت بأنه يشكل جريمة منصوص عليها في الفصل 503 من القانون الجنائي.  
وأرفقت الجمعية شكايتها بقرص مدمج قالت بأنه يتضمن مشاهد إباحية من الشريط المذكور،وهو ما اعتربته” عرضا لصور خليعة منافية للأخلاق والآداب العامة ومحرضة على الدعارة والشذوذالجنسي واستغلال الأطفال والقاصرات،المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 438 من القانون الجنائي”.  
    واعتبرت الشكاية بأن المشاهد الإباحية التي تظهر فيها أبيضار تقيم علاقة جنسية كاملة مع شخص أجنبي لا تربطه بها أي علاقة شرعية،يشكل “جريمة الدعارة المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 490 من القانون الجنائي”،مطالبة بمتابعة المشتكى بهما تبعا للأفعال المنسوبة إليهم،و في الدعوى المدنية التابعة التمست الحكم للجمعية بدرهم واحد كتعويض رمزي.
 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة