الرباط تحتضن اجتماع اللجنة البرلمانية المشتركة للمغرب والاتحاد الأوروبي

حرر بتاريخ من طرف

تعقد اللجنة البرلمانية المشتركة المغرب – الاتحاد الأوروبي في الفاتح من مارس المقبل بالرباط اجتماعها السنوي العاشر.

وأوضح بلاغ للجنة البرلمانية المشتركة، التي يترأسها النائبان عبد الرحيم عثمون عن البرلمان المغربي وإينس أيالا سيندير عن البرلمان الأوروبي، اليوم الإثنين، أن اللجنة ستعقد، بعد ذلك، منتدى الأمن ومحاربة التطرف.

وأضاف ذات المصدر أن الاجتماع السنوي العاشر للجنة البرلمانية المشتركة سيتوقف عند حصيلة إنجازات اللجنة وكذا على ” المكتسبات التي حققها هذا الجهاز الهام في التعاون السياسي بين المغرب والاتحاد الأوروبي “.

كما ستناقش المواضيع المرتبطة بالعلاقات الثنائية بين الاتحاد الأوروبي والمغرب والإصلاحات السياسية، والتعاون في مجالات الاقتصاد والتجارة، وحقوق الإنسان، وحقوق المرأة، والشباب والهجرة، بالإضافة إلى القضايا الجيوسياسية والإقليمية.

وأشار البلاغ إلى أن منتدى الأمن ومحاربة التطرف سيناقش التحديات والتطور الذي تحقق في منطقة حوض المتوسط والساحل والصحراء على مستوى الأمن ومحاربة التطرف.

وذكر أن الاجتماع السنوي العاشر للجنة البرلمانية المشتركة، ومنتدى الأمن ومحاربة التطرف يندرجان في إطار أشغال هذه اللجنة في إطار الوضع المتقدم الذي يربط المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي، والذي يهدف إلى الحفاظ على السلام والأمن وكذا تعزيز التعاون والتضامن مع أوروبا.

وعلى هامش هذه الاجتماعات، يضيف المصدر ذاته، سيجري النواب الأوروبيون، أعضاء اللجنة البرلمانية المشتركة، محادثات مع عدد من الشخصيات السياسية المغربية، وأعضاء الحكومة، وكذا مع ممثلي المجتمع المدني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة