الرئيس البرازيلي الأسبق لولا يترشح للانتخابات من داخل السجن

حرر بتاريخ من طرف

قدم حزب العمال في البرازيل الأربعاء ترشيح زعيمه التاريخي المسجون ايناسيو لويس لولا دا سيلفا للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في اكتوبر، في خطوة تنطوي على مجازفة سياسية كبيرة وتحد للسلطة.

وأعلن حزب العمال على موقعه الالكتروني “أصبح الأمر رسميا! لولا هو مرشح حزب العمال لرئاسة الجمهورية”.

وسترفض المحكمة العليا للانتخابات على الأرجح ترشيح لولا الذي تشير استطلاعات الرأي إلى أنه ما زال أوفر المرشحين حظا للفوز في الاقتراع مع أنه بدأ في نيسان/ابريل عقوبة بالسجن 12 عاما بتهم فساد وتبييض أموال.

وفي الواقع، ينص القانون على عدم أهلية أي شخص صدر عليه حكم في الاستئناف، للترشح وهو ما حدث لرئيس الدولة الأسبق الذي شغل المنصب لولايتين من 2003 الى 2010. وهو مسجون في كوريتيبا بجنوب البرازيل.

وعرضت غليزي هوفمان رئيسة حزب العمال الوثيقة التي تثبت تقديم ترشيح لولا قبل ساعات فقط على انتهاء المهلة القانونية المحددة لتقديم الترشيحات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة