الدرهم تتباحث بمراكش مع رئيس المؤسسة الاسلامية لتمويل التجارة

حرر بتاريخ من طرف

عقدت رقية الدرهم، كاتبة الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، المكلفة بالتجارة الخارجية، امس الاربعاء بمراكش، اجتماعا مع هاني سالم سنبل، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية الدولية لتمويل التجارة (عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية)، وذلك على هامش الدورة العادية 35 لمجلس إدارة المركز الإسلامي لتنمية التجارة والتي احتضنت أشغالها المدينة الحمراء.

 

ويندرج هذا اللقاء، في إطار متابعة برامج التعاون ذات الطابع الاقتصادي والتجاري التي تجمع المملكة المغربية بالهيئات المعنية بهذين المجالين والتابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.

وخصص هذا الاجتماع، لاستعراض حصيلة الشراكة المتميزة التي تجمع المملكة المغربية بهذه المؤسسة، والتي تمت ترجمتها إلى العديد من برامج التعاون المثمرة، وذلك في إطار تعزيز جهود الرفع من مستوى التجارة البينية ضمن فضاء منظمة التعاون الإسلامي، وضمن الدور الفعال الذي يضطلع به المغرب ضمن هذا المجال، وفي مقدمة هذه البرامج، مذكرة التفاهم المشتركة في مجال تنمية التجارة الموقعة سنة 2015 ومبادرة جسور التجارة العربية الإفريقية، والتي احتضن المغرب المنتدى الخاص بإطلاقها يومي 22 و23 فبراير 2017 بالرباط، بالإضافة إلى دعم المرحلة الثانية من برنامج المساعدة من أجل التجارة لفائدة الدول العربية.

وتماشيا مع هذه الغايات، جددت كاتبة الدولة، التأكيد على حرص المملكة المغربية على تقوية صلات التعاون الاقتصادي والتجاري ضمن الفضاء الإسلامي، عبر الاستفادة من التعاون القائم مع مجموعة البنك الإسلامي للتنمية لتشخيص وتنفيذ مشاريع واقعية وواعدة على النحو الذي يستجيب لمختلف الحاجيات ضمن هذه المجالات.

وضمن هذا السياق، أشارت كاتبة الدولة إلى أن مبادرة جسور التجارة العربية الإفريقية من شأنها أن تضطلع بدور مهم ضمن هذا الإطار، عبر الشروع في تنفيذ المشاريع المتفق عليها مع الجانب المغربي والتي تهم المجالات ذات الصلة ببرنامج القطن وبناء الكفاءات في المجال التجاري والتجارة الإلكترونية وأنشطة تسهيل التجارة، بالإضافة إلى مشاريع تهم التجارة الداخلية.

من جانبه، عبر الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية الدولية لتمويل التجارة عن بالغ ارتياحه لحجم التعاون القائم مع المملكة المغربية، مشيدا بمختلف الجهود المبذولة من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس لتعزيز الروابط الأخوية التي تجمع المغرب بالدول العضوة بالمنظمة، كما قدم نبذة عن آخر المعطيات الخاصة بتنفيذ مبادرة جسور التجارة العربية الإفريقية بالتعاون مع مختلف الشركاء الداعمين لها.

وتم خلال هذا الاجتماع، الاتفاق على البدء في تنفيذ مشاريع المتفق بشأنها ضمن هذه المبادرة بالإضافة إلى إغناءها بمزيد من المقترحات التي من شأنها خدمة الأهداف المشتركة والخاصة بتنمية التجارة وفرص الاستثمار، بالتعاون مع الشركاء في هذه المجالات.

 

كريم الوافي

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة