الدرك يكثّف مراقبة “السّدود” بين مراكش وأوريكة في ليلة البوناني + صور

حرر بتاريخ من طرف

فرضت مصالح الدرك تحت اشراف مباشر لمسؤولي المركز القضائي للدرك الملكي بمراكش إجراءات أمنيّة واحترازية مشدّدة على تنقل المواطنين بين مراكش وأوريكة؛ وذلك في إطار تشديد المراقبة تزامنا مع منع احتفالات رأس السنة الميلادية في إطار الاجراءات الاحترازية التي أقرتها السلطات العمومية.

وحسب مصادر كشـ24 فإن مصالح الدرك وضعت في مدخل مدينة مراكش، سدا قضائيا ونقطة للتّفتيش ولمراقبة مدى توفر السّائق على الوثائق اللازمة سواء قبل توقيت حظر التنقل أو بعده، واتخاذ كافة الإجراءات الضرورية القانونية المعمول بها في حالة خرق التدابير المفروضة.

وكثّفت مصالح الدرك الملكي مراقبتها لأيِّ وافدٍ على المدينة، أو خارج منها خاصة أن البعض يحاول الهرب من الإجراءات الأمنية المشددة بمراكش إلى الضواحي للاحتفال برأس السنة الميلادية وهو ما تصدّت له مصالح الدرك بحزم وصرامة.

وموازاةً مع ذلك، وقفت مصالح الدرك الملكي على مدى احترام السائقين للإجراءات الاحترازية والوقائية، بدءً بارتداء الكمامات والتوفر على الوثائق اللازمة من أجل التنقل.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة