الدرك يفك لغز نفوق مواشي بأمزميز.. سيدة وابنها وراء تسميم القطيع

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت عناصر الدرك الملكي بأمزميز إقليم الحوز من فك لغز حيّر ساكنة دوار “تكنزيت” لأشهر بسبب توالي حالات نفوق رؤوس من الماشية لأسباب غامضة.

وبحسب مصادر لـ”كشـ24″، فإن عناصر الدرك الملكي وبعد أن استعانت بخبراء بيطريين لتحديد أسباب نفوق قطعان الساكنة التي تبين بأنها بفعل فاعل كان يدس لها السم في الماء أو الأكل، نجحت أمس الأربعاء 14 شغت الجاري، في القبض على المشتبه فيهما وراء هاته الجريمة ويتعلق الأمر بسيدة وابنها.

و أوضحت مصادرنا، أن الموقوفة البالغة من العمر نحو 50 عاما تم اعتقالها في حالة تلبس وهي تحاول بعمية ابنها البالغ من العمر 23 عاما، إبادة رؤوس من الماشية بواسطة أعشاب مسمومة، ليتم اقتياد الموقوفين إلى مقر الدرك الملكي حيث تم وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضهما على الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش.

وأكدت المصادر ذاتها، إلى أن الأم اعترفت بالضلوع في نفوق قطعان من الماشية في ملكية جيرانها، انتقاما منهم بسبب عدم امتلاكها لمواشي مثلهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة