الدرك الملكي بمراكش يفكك عصابة إجرامية نفذت 19 عملية سرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض بالمدار الحضري للمدينة ونواحيها

حرر بتاريخ من طرف

الدرك الملكي بمراكش يفكك عصابة إجرامية نفذت 19 عملية سرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض بالمدار الحضري للمدينة ونواحيها
علمت كش24 من مصدر مطلع ، أن الدرك الملكي بجماعة سعادة فكك لغزعصابة إجرامية خطيرة، تتكون من أربعة أفراد من بينهم فتاة من مواليد 1995 ، يتخذون من دوار الراكب بالسويهلة ملاذا ومقرا لانطلاق أفعالهم الجرمية ، وهكذا وفي ليلة الثلاثاء 18 شتنبر، اعترضوا سبيل سيارة الأجرة من الصنف الكبير كانت متجهة لمراكش قادمة من السويهلة مدعين نقلهم للمدار الحضري للمدينة حيث امتطى زعيم العصابة الملقب (بولد البطل) جانب السائق فيما الفتاة وشخص اخر ركبوا خلفه ، وبعد مضي دقائق معدودة اعتدوا على السائق تحت التهديد بالسلاح الأبيض وسرقوا منه مبلغ (400 درهم) ولاذوا بالفرار لوجهة غير معروفة ، وفي نفس ليلة الثلاثاء الأربعاء 19 شتنبر ، اعترضوا سبيل راكب دراجة نارية من نوع سكوتر وسرقوها منه تحت التهديد بالسلاح الأبيض ، وحسب ذات المصدر فان افراد هذه العصابة استأنفوا نشاطهم الإجرامي صبيحة يوم الأربعاء 19 شتنبر بكل من حي ايزيكي والمسيرة ، حيث نفذوا ثلاثة عمليات سرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض ، إذ اعترضوا ثلاثة فتيات كن ذاهبات لعملهن الأولى سلبوا منها دراجتها النارية من نوع، (فيسبا) والثانية والثالثة سلبوا منهن حقائبهن اليدوية والتي بها نقود ، وفي نفس الليلة ( أي الأربعاء 19 شتنبر) ذهبوا جميعهم وبمعيتهم الفتاة لاحتساء الخمور والتعاطي للمخدرات والدعارة ، بإحدى المنازل بدوار الراكب بالسويهلة ، وهنا توصل مركز الدرك الملكي بجماعة سعادة ياخبارية مفادها ان احد المنازل بذات الدوار يعرف تصرفات أشخاص مشبوهين، فما كان على رجال الدرك الملكي ا ان تدخلوا فورا ، واعتقلوا الفتاة وشخص آخر فيما شخصين آخرين لاذا بالفرار ، وعند تفتيش المنزل عثر رجال الدرك على دراجتين ناريتين الأولى من سكوتر والثانية من نوع فيسبا ، ومجموعة من الهواتف النقالة ، ومجموعة من بطائق التعريف الوطنية ، وحقائب يدوية ، 2 صفيحتين من مخدر الشيرا ، وعند استنطاق الفتاة والشخص الموقوفين من طرف الدرك ، صرحوا أنهم نفذوا 19 عملية سرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض ( 9 عمليات سرقة داخل المدار الحضري لمدينة مراكش ) و ( 10 عمليات داخل المدار القروي نواحي مراكش ) وسيحالان على أنظار العدالة لتقول كلمتها في حقهما ، فيما البحث لازال جاريا عن المتهمين الآخرين ، لإيقافهما وتقديمهما للعدالة ايضا ،

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة