الداخلية تمنع الإيطالي الذي صور تحقيقا حول “دعارة القاصرين” بمراكش من ولوج المغرب

حرر بتاريخ من طرف

كشف الصحفي الإيطالي ” لويجي بيلاتسا”، انه ممنوع من دخول المغرب لمدة خمس سنوات بقرار من وزارة الداخلية المغربية، وذلك على بعد على بعد يومين من التقرير الذي أصدرته منظمة “مراسلون بلا حدود” حول حرية الصحافة بالعالم والذي جاء فيه المغرب في الرتبة 133.

وكان الإعلامي الإيطالي قد طُرد من المغرب بتاريخ 28 شتنبر 2016، حين كان يصور حلقة من تحقيق حول “دعارة القاصرين” بمدينة مراكش.

واقتحم عشرات رجال الأمن شقة كان يصور فيها شهادات قاصرين، ثم أوقفوه وبعد التحقيق معه رافقوه حتى مطار مراكش المنارة حيث رحّلوه في طائرة إلى ألمانيا، بعد أن حجزوا كاميراته.

وكان توقيفه وترحيله قد خلف صدىً اعلامياً كبيراً في ايطاليا، حتى وصل البرلمان الإيطالي

ويعتبر “بيلاتسا” من أشهر الصحفيين الإيطاليين ، حيث يقدم تحقيقات تلفزيونية مثيرة في قناةإيطاليا أونو” على شبكة قنوات “ميدياسيت” المملوكة للسياسي سيلفيو برلسكوني.

ويعمل “لويجي بيلاتسا” ضمن طاقم برنامج “لي ييني Le Ieni”، الذي تحضى حلقاته بملايين المشاهدات. وهو نفسه البرنامج الذي أعلن من خلاله قرار الداخلية المغربية في حقه في حلقة البرنامج مساء أمس الأربعاء.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة